ضغوط متزايدة على نشطاء المعلمين.. وغموض حول أوضاع معتقلي الاحتجاجات ضد النظام الإيراني

5/22/2022

أعلن المجلس التنسيقي لنقابات المعلمين في إيران أنه استمرارا لتشكيل الملفات القضائية ضد النشطاء النقابيين، تم استدعاء 3 معلمين من كيلان، شمالي إيران، بتهمة الدعاية ضد النظام.

وكتبت نقابة المعلمين الإيرانية أن أصغر ميرزادكان المعلم المعتقل في شيراز يعاني من نزيف في المعدة داخل السجن، وحالته الصحية متدهورة.

كما أعرب نشطاء نقابيون عن قلقهم بشأن أوضاع المعلمين المعتقلين الآخرين والجهل بأحوالهم.

وکانت القوات الأمنية الإيرانية قد اعتقلت خلال الأسبوع الماضي 16 شخصا من السائقين والعمال في شركة حافلات النقل المدني ولم ترد حتى الآن تفاصيل حول أوضاع اعتقالهم.

وراجع أهالي المعتقلين ومحاموهم محكمة إيفين بطهران عدة مرات في الأيام الماضية، لكن مسؤولي السجن لم يردوا على أسئلة الأهالي بشأن أوضاع المعتقلين.

وتلقت قناة "إيران إنترناشيونال" تقارير تفيد بأن أوضاع مئات المعتقلين خلال الاحتجاجات الأخيرة في إيران غير واضحة. وأفادت هذه التقارير بأن قوات الأمن الإيرانية تمارس ضغوطا على الأهالي لعدم الإعلان عن اعتقال أقاربهم لوسائل الإعلام.

وتشير التقارير إلى اعتقال ما لا يقل عن 600 شخص خلال الاحتجاجات الأخيرة في 4 محافظات، هي: خوزستان، وكهكيلويه وبوير أحمد، وجهارمحال وبختياري، ولرستان.

وقيل لبعض الأسر في شهركرد إنه تم نقل المعتقلين إلى مدن ومحافظات أخرى.

يشار إلى أن الاحتجاجات الأخيرة اندلعت عقب ارتفاع جامح في أسعار السلع الأساسية في إيران، حيث رفع المحتجون شعارات منددة بالنظام، منها: "الموت لخامنئي"، و"الموت لرئيسي"، و"رضا شاه لروحك السلام".

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها