الوكالة الذرية: مخزون إيران من اليورانيوم المخصب في مستوى يقربها من صنع قنبلة نووية

Wednesday, 09/07/2022

أفادت وكالة أنباء "رويترز" نقلا عن تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية أن إيران لديها 55 كيلوغراما من اليورانيوم المخصب بنسبة 66 في المائة، وهو مستوى يفوق المستوى اللازم لصنع قنبلة نووية حال تخصيبه بنسبة 90 في المائة.

وأضافت "رويترز" أنه بناء على تقرير الوكالة للدول الأعضاء فإن تقديرات الوكالة تشير إلى أن مخزون إيران من اليورانيوم المخصب بنسبة تصل إلى 60 في المائة، والذي تحتفظ به إيران على شكل سادس فلوريد اليورانيوم، وهو الغاز الذي يتم تخصيبه بأجهزة الطرد المركزي، نما بواقع 12.5 كلغم إلى 55.6 كلغم منذ التقرير الفصلي الأخير الصادر في 30 مايو (أيار) .

وأصدرت الوكالة الدولية للطاقة الذرية تقريرا ثانيا للدول الأعضاء قالت فيه إن طهران لم تقدم حتى الآن إجابات شافية حول منشأ جزيئات اليورانيوم التي تم العثور عليها في 3 مواقع غير معلنة، معربة عن أسفها بهذا الخصوص وجاء في التقرير: "يشعر المدير العام بقلق متزايد من أن إيران لم تتواصل مع الوكالة بشأن قضايا الضمانات المعلقة (الخاصة بالمواقع غير المعلنة) خلال الفترة التي يغطيها التقرير، وبالتالي، لم يحدث تقدم نحو حلها".

وعقب تصريحات رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية الأخيرة حول إطفاء كاميرات الوكالة الدولية في المواقع النووية الإيرانية، قال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، رافائيل غروسي، إن وصولنا محدود ولا نعرف ما يجري في البرنامج النووي الإيراني.

وكان غروسي قد زار طهران مارس (آذار) الماضي، واتفق الجانبان على أن تقدم إيران إجاباتها للوكالة حتى 20 مارس.

وفي أبريل (نيسان) الماضي، قال محمد إسلامي، رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، إن بلاده أرسلت إجاباتها إلى الوكالة في الوقت المناسب، لكن بعد ذلك، قال غروسي لوكالة "أسوشيتيد برس" إن الوكالة ما زالت تسعى إلى توضيح إجابات طهران على الأسئلة المتعلقة بالعثور على جزيئات اليورانيوم المخصب في 3 مواقع إيرانية.

وأشار غروسي في هذه المقابلة، التي نشرت 27 أبريل الماضي، إلى أن الوكالة التي يشرف عليها ما زالت تحاول توضيح إجابات إيران على الأسئلة المتبقية.

وقبل أسبوع أيضا، أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، في تقرير لها أن طهران بدأت التخصيب بالسلسلة الثانية من أجهزة الطرد المركزي المتطورة من الجيل السادس في منشأة "نطنز" النووية.

وقالت الوكالة إن السلسلة الثانية، مثل السلسلة الأولى، تتكون من 174 جهاز طرد مركزي من الجيل السادس.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها