الخارجية الأميركية تدعو إلى التنفيذ الصارم لحظر الأسلحة على طهران وموسكو

8/12/2022

أكد نائب المتحدث باسم الخارجية الأميركية، فيدانت باتيل، أنه تم تدريب مسؤولين روس بإيران في الأسابيع الأخيرة كجزء من اتفاق نقل مسيّرات إيرانية إلى روسيا، مشددا على ضرورة التنفيذ الصارم لحظر الأسلحة علی طهران وموسكو.

وقال نائب المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية بمؤتمر صحفي أمس الخميس في معرض تحذيره من عواقب التعاون الإيراني الروسي في مجال الطائرات المسيّرة: "ستطبق الولايات المتحدة بصرامة جميع العقوبات ضد تجارة السلاح بين روسيا وإيران".

وقال باتيل: "نحن قلقون للغاية بشأن استخدام إيران للطائرات المسيرة وانتشارها من قبل هذا البلد. تم استخدام هذه الطائرات المسيرة في هجمات ضد القوات الأميركية وشركائها في المنطقة وخطوط الشحن الدولية".

وأضاف: "سنستمر في استخدام كل الأدوات المتاحة لمنع شبكة إمداد المواد والتكنولوجيا المتعلقة بالطائرات المسيرة لإيران، ولن تقتصر هذه الأدوات على العقوبات وحدها".

وذكرت شبكة "سي إن إن"، الأربعاء، نقلاً عن مسؤول أميركي، أن المعلومات تظهر أن المسؤولين الروس يتدربون في إيران للعمل علی استخدام الطائرات الإيرانية المسيّرة في الأسابيع الأخيرة.

ووصف هذا المسؤول الأميركي التدريبات المذكورة أعلاه كجزء من خطة لبيع الطائرات المسيّرة الإيرانية لروسيا.

وفي الأسابيع الأخيرة، حذر عدد من المسؤولين الأميركيين من إرسال طائرات مسيرة إيرانية الصنع إلى روسيا لاستخدامها في الحرب ضد أوكرانيا.

وبعد يوم من زيارة بوتين لطهران في منتصف يوليو، حذر مسؤولو البنتاغون ووكالة المخابرات المركزية ووزارة الخارجية من أي إجراء من جانب إيران لتقديم طائرات مسيرة لروسيا في خضم حرب أوكرانيا، قائلين إن تحول روسيا إلى إيران يظهر شدة عزلة موسكو نتيجة الهجوم على أوكرانيا.

وقال وزير الدفاع الأميركي، لويد أوستن، في مؤتمر صحفي إلى جانب رئيس هيئة الأركان المشتركة للجيش الأميركي، الجنرال مارك ميلي، عن مخاوف قيام إيران بإرسال طائرات مسيرة إلى روسيا لمساعدة هذا البلد في غزو أوكرانيا: ننصح طهران بعدم القيام بذلك، نعتقد أن هذه ستكون فكرة سيئة للغاية".

وقال مستشار الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، لـ "إيران إنترناشيونال" ردا على التعاون بين إيران وروسيا باستخدام طائرات مسيرة: "هذه الأخبار تثير قلقنا، ولكن في السنوات القليلة الماضية، أو ربما حتى في العقد أو العقدين الماضيين، تحولت روسيا بشكل متزايد إلى نظام مثل النظام الإيراني. لقد ازداد القمع وأصبح الآن نظامًا ديكتاتوريا كاملا".

يأتي هذا بينما نفت إيران التقارير عن بيع طائرات مسيرة لروسيا لاستخدامها في الحرب ضد أوكرانيا.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها