استمرار المضايقات على الحجاب في إيران.. ومواجهة الرياضة المختلطة في جزيرة "كيش"

7/8/2022

استمرارًا للمضايقات الإيرانية الأخيرة على النساء في موضوع الحجاب، أعلن قائد الشرطة في جزيرة "كيش" جنوب إيران، عن مواجهة "الرياضة المختلطة" في هذه الجزيرة. كما أعلن مسؤولون محليون في محافظات أخرى عن مواجهة "السفور" في الدوائر والطرق العامة.

من جهة أخرى، أطلقت مجموعة من النساء الإيرانيات وسم "لا للحجاب" عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وأكدت النسوة أنهنَّ سيخرجن يوم الثلاثاء المقبل 12 يوليو الجاري، إلى الشوارع دون حجاب. كما طلب بعض النشطاء على "تويتر" من الرجال دعم هذا الحدث أيضًا.

من جانبه، أعلن علي أكبر عزيزي، مساعد محافظ "يزد" وسط إيران، عن إنشاء "مقر للعفاف والحجاب" في المحافظة، وستتم مواجهة الموظفين الذين لا يمتثلون لتعليمات الحجاب.

وقال "عزيزي": إن قوات الباسيج والشرطة ستتمركز في الطرقات لإعطاء تحذيرات لمن لا يمتثلون للحجاب.

كما أعلن علي أصغر جمالي، قائد الشرطة في "كيش"، عن تنفيذ "خطة الرعد" التي تم بموجبها مواجهة أولئك الذين كانوا يتجمعون وقت شروق الشمس "بذريعة الأنشطة الرياضية" على الشواطئ.

وأصدر مختلف المسؤولين الإيرانيين خلال الأسابيع الماضية أوامر جديدة لحجاب النساء والرجال في الدوائر الحكومية والأماكن العامة.
وبعث مساعد النيابة العامة في مدينة "مشهد" برسالة إلى قائمقام المدينة، طالبه فيها بمنع النساء "غير المحجبات" من دخول المترو.

كما أمر الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، أول من أمس، المجلس الأعلى للثورة الثقافية بتنفيذ قرار "العفة والحجاب لعام 2005م" بالتعاون مع مؤسسات النظام كافة.

كانت "إيران إنترناشيونال" قد نشرت في وقت سابق وثيقة أظهرت أن لجنة (الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر) الإيرانية أبلغت في الأيام الماضية تعليمات حول ملابس الموظفين في الدوائر الحكومية ومختلف الأجهزة الأخرى، بما فيها التليفزيون الإيراني.

وينص جزء من هذه التعليمات على قيود مشتركة للنساء والرجال، بما في ذلك حظر استخدام العطور ذات الروائح النفّاذة.

وبحسب التعليمات؛ يجب أن يكون سكرتير المدير الرجل من الرجال، وأن تكون المديرة سكرتيرتها من النساء، ولا يُسمح للنساء والرجال بنشر صور لهم على الفضاء الافتراضي "دون مراعاة الحجاب الإسلامي". كما تمنع التعليمات الرجال من ارتداء ملابس ضيقة أو قصيرة أو مرقعة.

يُشار إلى أن يوم 12 يوليو المقبل يصادف "يوم العفة والحجاب" في إيران، وبهذا الخصوص، نظمت مؤسسات النظام برامج مختلفة، ومن المقرر إقامة "عيد الحجاب" في ملعب "شيرودي" بطهران أيضًا.

في غضون ذلك، أعلنت مترو طهران أنه بمناسبة هذا الأسبوع، سيتم إنشاء مقار لتشجيع النساء على ارتداء الحجاب تحت اسم "مقر الحب" في محطات مختارة من مترو طهران.

وقبل هذا، أعلنت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إيسنا)، عن تسيير دوريات سرية في محافظة خراسان الرضوية تحت اسم "مقر 12 يوليو"؛ لمراقبة ملابس الموظفين من النساء والرجال في الدوائر الحكومية.

وأعلن مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي في إيران، عن تسيير فرق للأمر بالمعروف في مختلف أقسام المستشفيات والمراكز الطبية؛ لتنبيه الكوادر الطبية على مراعاة الحجاب والتأكُّد من فصل غرف المرضى من الذكور والإناث في وحدات العناية المركزة.

وبعد انتشار هذه التقارير عبر وسائل التواصل الاجتماعي، أكدت جامعة مشهد للعلوم الطبية وجود فرق لجنة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في مستشفيات المحافظة.

كما أكدت الجامعة أن هذه الفرق حضرت في المستشفيات لمراقبة ملابس الكوادر وطلاب الفروع الطبية وتقييمها.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها