حصري لـ"أفغانستان إنترناشونال": المهاجرون الأفغان في إيران يدفعون 10 أضعاف رسوم التسجيل

6/2/2022

حصلت "أفغانستان إنترناشيونال" على شريط فيديو يفضح فساد موظفي المكاتب الإدارية الحكومية في إيران أثناء تسجيل المهاجرين الأفغان.

ويُظهر الفيديو عاملًا في المكتب يطالب المهاجر الأفغاني بأكثر من 10 أضعاف المعدل الذي فرضته الحكومة.

ووفقًا لإعلان وزارة الداخلية في إيران، يتعين على المواطنين الأفغان دفع 27000 تومان للمكاتب الإدارية الحكومية للمشاركة في التعداد لتسجيل المهاجرين.

وفي شريط فيديو تم تسجيله يوم الأربعاء 1 يونيو (حزيران)، في شارع دماوند في طهران، يطلب موظف بالمكتب الإداري الحكومي 300 ألف تومان من مهاجر أفغاني، ويقول: "إذا قمت بمضايقتنا، فإن الثمن سيكون أعلى".

وردًا على احتجاج هذا المواطن الأفغاني على أن الحكومة أعلنت سعر 27 ألف تومان، قال الموظف: "اذهب وأخبر الحكومة!"
أيضًا، عندما يسأل لاجئ أفغاني عن سبب هذه المخالفة، يطلب منه موظفو المكتب الإداري الحكومي مغادرة مكتبهم.

وسبق أن طلبت وزارة الداخلية في إيران من اللاجئين الأفغان الذين يعيشون في إيران المشاركة في عملية التعداد لتسجيل المهاجرين، وتحديد الهوية من أجل الحصول على الإقامة.

والمكاتب الإدارية للحكومة الإيرانية هي الهيئة المسؤولة عن إحصاء وتسجيل المهاجرين الأفغان للحصول على الإقامة في هذا البلد.

وأعلنت وزارة الداخلية في إيران أن تلقي "أكثر من المعدل المعتمد يعتبر مخالفة، وسيتم التعامل قانونيًا مع المخالفين".

وقال وزير الداخلية، أحمد وحيدي، إنه إذا لم يشارك المواطنون الأفغان في عملية التعداد، فلن تعتبرهم إيران مهاجرين، وسيخضعون لسياسات أكثر صرامة.

يذكر أنه قد تم تسجيل أكثر من 1.5 مليون "مهاجر أفغاني غير شرعي" في الإحصاء حتى الآن، وفقًا للمديرية العامة للمواطنين والمهاجرين الأجانب بوزارة الداخلية.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها