عشية ذكرى وفاة الخميني.. هاكرز يخترقون كاميرات المراقبة لمراكز ومواقع بلدية طهران

6/2/2022

عشية الذكرى السنوية لوفاة روح الله الخميني، مؤسس نظام الجمهورية الإسلامية، أعلنت جماعة الهاكرز "انتفاضة حتى الإطاحة" أنها قامت خلال إحدى العمليات بحجب أكثر من 5000 كاميرا مراقبة لمراكز حكومية ومناطق مختلفة من طهران، بالإضافة إلى أكثر من 150 موقعًا وأنظمة تابعة لبلدية طهران.

وتأكيدًا لهذا الخبر، أعلنت العلاقات العامة لمنظمة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، التابعة لبلدية طهران عن "تعطيل متعمد" في الصفحة الداخلية للنظام الداخلي لبلدية طهران، وأعلنت أن النظام قد توقف لبضع دقائق "بنشر صورة مهينة".

وأعلنت جماعة الهاكرز "انتفاضة حتى الإطاحة"، المقربة من "منظمة مجاهدي خلق"، يوم الخميس 2 يونيو (حزيران)، أنه بعد اختراق نظام ومواقع بلدية طهران، عرضت عليها شعارات مثل "الموت لخامنئي"، و"تحية لرجوي"، و"اللعنة على الخميني"، وصور لقادة مجاهدي خلق الإيرانية.

وأكد موقع "شهردار فوري" الإخباري التابع لبلدية طهران وقوع هذا الهجوم السيبراني.
وفي الوقت نفسه، كتبت صحيفة "شرق" على حسابها على موقع "تويتر": "لا يمكن الوصول إلى موقع بلدية طهران ونظام "طهران من" وهو جزء من هذا الموقع".

وكتب موقع "ديده بان إيران" على الإنترنت: "في هذا الهجوم السيبراني الواسع على بلدية طهران، تم اختراق كاميرات المراقبة الخاصة بـ"بهشت زهرا"، والعديد من المؤسسات الأخرى تعذر الوصول إليها".

وبحسب ما ورد، تعود الكاميرات التي تم اختراقها إلى مكتب المرشد الإيراني، علي خامنئي، ووزارة المخابرات، والحرس الثوري، والشرطة.

وتدعي جماعة القرصنة "انتفاضة حتى الإطاحة" أن هذه الكاميرات قد استخدمت في السنوات الأخيرة لتحديد واعتقال المشاركين في الانتفاضات الشعبية والاحتجاجات الاجتماعية.

وفي وقت سابق، كانت المجموعة قد أرسلت صورًا ومقاطع فيديو إلى "إيران إنترناشيونال" تعلن عن اختراق أكثر من 49 نطاقًا لأنظمة وزارة الجهاد الزراعي والمكاتب والبنوك التابعة لها.

وذكرت مجموعة الهاكرز أن أحد أهدافها في الاختراقات السابقة كان "الرد على قمع انتفاضات المزارعين الإيرانيين المضطهدين، خاصة في أصفهان".

في السنوات الأخيرة، تعرضت مواقع الويب والخوادم الحكومية في إيران لهجمات متكررة من قبل قراصنة الإنترنت من أجل مكافحة القمع.

وفي أواخر أبريل (نيسان) من هذا العام، أعلن مساعد مدير مركز إدارة أمن فضاء الإنتاج وتبادل المعلومات في إيران عن هجوم إلكتروني واسع النطاق على البنية التحتية للبلاد، قائلًا: "اخترق المهاجمون مواقع أكثر من 100 مؤسسة عامة وخاصة".

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها