سينمائيو إيران للقوات الأمنية: ألقوا السلاح وعودوا إلى أحضان الشعب

5/29/2022

أصدر عدد من السينمائيين في إيران بيانا تحت عنوان "ضع سلاحك أرضا"، أشاروا فيه إلى احتجاجات مدينة عبادان، جنوب غربي إيران، وغيرها، من الاحتجاجات التي تندلع في إيران هذه الأيام، وطالبوا قوات الشرطة المسؤولة عن قمع الشعب بوضع أسلحتهم أرضا.

وجاء في البيان أن "الشعب المضطهد هتف من جميع أنحاء إيران تضامنا وتعاطفا" مع أهالي ضحايا مجزرة نوفمبر (تشرين الثاني) 2019 في إيران واليوم مع الأسر الثكلى في عبادان.

وأضاف السينمائيون الإيرانيون: "الآن، وبعد أن أدى غضب الشعب العام الناجم عن الفساد والسرقة والتقاعس والقمع والخفقان، أدى إلى تيار من التضامن الذي تجلى في الاحتجاجات الشعبية، ندعو جميع العاملين في القوات العسكرية الذين أصبحوا أدوات قمع، بأن يضعوا أسلحتهم أرضا وأن يعودوا إلى أحضان الشعب".

ومن الموقعين على هذا البيان: فرشته صدر عرفائي، وسامان سالور، وعلي مصفا، ومجتبى ميرتهماسب، وتهمينة ميلاني، وحسن برزيده جعفر بناهي، وبوران درخشنده، ومجيد برزكر، ورضا درميشيان، ومحمد رسول إف، وكتايون رياحي.

كما أعربت الممثلة زهرا أمير إبراهيمي، أثناء تسلمها جائزة أفضل ممثلة في مهرجان كان السينمائي عن دورها في فيلم "العنكبوت المقدس"، أمس السبت، أعربت عن تضامنها مع المتظاهرين في عبادان وأجزاء أخرى من إيران.

إلى ذلك، أعرب مخرج هذا الفيلم، سعيد روستائي، عن تعاطفه ودعمه لأهالي عبادان.

ونظم آلاف الأشخاص من الشعب الإيراني، خلال الليالي الأخيرة، وعقب انهيار مبنى متروبول في عبادان الذي أسفر عن 29 شخصا حتى الآن، نظموا احتجاجات واسعة في مدن بوشهر ومعشور وشاهين شهر وأميديه، ورفعوا شعارات مناهضة للنظام الإيراني.

وأظهرت مقاطع الفيديو التي تلقتها قناة "إيران إنترناشيونال" أن القوات الأمنية هاجمت المحتجين أمس الجمعة وأطلقت عليهم الغاز المسيل للدموع.

كما انتقدت رابطة الكتاب الإيرانيين أمس السبت قمع الاحتجاجات في خوزستان، وقالت في بيان لها: "الحق يُسمع من أفواه الثكالى. أولئك الذين اضطروا لإزالة الأنقاض بحثا عن ذويهم رغم الرصاص والهراوات والغاز المسيل للدموع".

كما أفادت التقارير التي تلقتها "إيران إنترناشيونال" باعتقال عدد من المحتجين في محافظة خوزستان أمس السبت.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها