زيادة أسعار الزيت في إيران 4 أضعاف.. وبيع الإنتاج القديم بالسعر الجديد

5/14/2022

بالتزامن مع تعميم وزارة الصناعة والتجارة الإيرانية بشأن بيع السلع الأساسية، من الإنتاج السابق، بالسعر الجديد، هناك أيضًا تقارير عن نقص هذه السلع في السوق وتضاعف أسعار الزيت 4 مرات.

وأعلن علي رضا شاه ميرزائي، مساعد وزير الصناعة والتجارة، في تعميم، أن الزيوت النباتية والدجاج والبيض ومنتجات الألبان المنتجة من قبل سيتم عرضها بأسعار جديدة.

إلى ذلك، ارتفعت الأسعار المعتمدة للدجاج والألبان وزيوت الطعام في إيران اعتبارًا من صباح أول من أمس الخميس.

ووفقًا للأسعار المعتمدة حديثًا يبلغ سعر كيلوغرام الدجاج حوالي 60 ألف تومان، وسعر زيت عباد الشمس السائل 810 غرامات، 63 ألف تومان، والبيض 40.000 تومان، وعلبة الجبن 38000 تومان والحليب 15000 تومان.

وزادت الأسعار الرسمية لبعض هذه السلع مرتين إلى 3 مرات، لكن أسعار بعض هذه السلع في السوق أعلى من الأسعار الرسمية.

ومن جهته، أشار عضو مجلس إدارة غرفة نقابات العمال الإيرانية، محمود بنا نجاد، إلى الزيادة بنسبة 4 أضعاف في أسعار الزيت في سوق مشهد، قائلاً إنه "إضافة إلى أثر إلغاء الدولار الحكومي عن الزيت، فإن سعره العالمي أيضاً قد ارتفع".

وأشار بعض المسؤولين في المحافظات الإيرانية إلى سبب بيع البضائع بالسعر الجديد على أنه يهدف إلى منع الناس من التدفق إلى المتاجر لشراء البضائع بالسعر القديم، فضلاً عن زيادة دافع البائعين لعرض السلع.

ومع ذلك، لا تزال هناك تقارير عن نقص في البضائع وتشكيل طوابير طويلة في المحافظات الإيرانية.

وفي غضون ذلك، أفادت وكالة أنباء "إرنا"، بأن هناك نقصًا في هذه البضائع في محافظات البرز وإيلام وبوشهر وأردبيل وسمنان ولرستان ومركزي. ومعظم أرفف المتاجر خالية من البضائع الأساسية. وأيضا في كرمان وكلستان وخراسان رضوي والمحافظات الشمالية والجنوبية، لا يوجد زيت في المتاجر.

لكن وزير الزراعة، جواد ساداتي نجاد، قال إنه لا يوجد نقص في السلع الأساسية.

يشار إلى أن الاحتجاجات المناهضة للنظام في إيران استمرت، مساء أمس الجمعة، لعدة أيام على التوالي، في العديد من المحافظات، بما في ذلك لرستان، وجهارمحال وبختياري، وكهكيلويه وبوير أحمد.

ومع استمرار الاحتجاجات، توقفت شبكة الإنترنت في 9 محافظات على الأقل بشكل شبه كامل.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها