زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ الأميركي يطالب بعقد جلسة استماع حول الاتفاق النووي مع إيران

3/8/2022

وصف زعيم الحزب الجمهوري في مجلس الشيوخ، ميتش ماكونيل، سياسات إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن تجاه إيران بأنها مصدر قلق للجمهوريين والديمقراطيين على حد سواء، وقال إنه ينبغي عقد جلسة استماع في مجلس الشيوخ بشأن الاتفاق الإيراني.

وبينما أعرب زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ، عن قلقه من خطة إدارة بايدن لإحياء الاتفاق النووي، دعا أعضاء مجلس الشيوخ إلى عقد جلسة بشأن الاتفاق مع إيران.

وقال ماكونيل: "طبيعة نهج إدارة بايدن تجاه طهران لم تقلق الجمهوريين فحسب، بل أقلقت أعضاءً من كلا الحزبين".

في غضون ذلك، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين ساكي، إن الولايات المتحدة وروسيا لديهما هدف مشترك في محادثات فيينا، وأنه في هذه الحالة، نحن وروسيا نمضي قدمًا معًا ولا أحد يدافع عن امتلاك إيران لسلاح نووي.

وأشارت ساكي إلى طلب روسيا الحصول على ضمان من الولايات المتحدة قبل الاتفاق على إحياء الاتفاق النووي، وقالت: "لا أعتقد أن أحدًا سيدافع عن امتلاك إيران لسلاح نووي، ربما باستثناء رئيسنا السابق الذي سحب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي".

وطلبت روسيا من الولايات المتحدة ضمان ألا تؤثر العقوبات الأخيرة المتعلقة بغزو أوكرانيا على العلاقات التجارية لروسيا مع إيران إذا تم إحياء الاتفاق النووي.

ووردًا على سؤال حول ما إذا كانت الولايات المتحدة ستقدم مثل هذا الضمان الخطي لروسيا للتوصل إلى اتفاق نووي مع إيران، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض: "في هذا الموضوع، نحن وروسيا نحرز تقدما معا، وروسيا عضو في مجموعة 5 + 1، ولا أعتقد أن أحدًا يعتقد أن امتلاك إيران لسلاح نووي يصب في مصلحتها".

وأضافت: "كما قال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكين يوم الأحد، فإن العقوبات الأميركية الأخيرة ضد روسيا لا علاقة لها بهذا الهدف المشترك".

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها