فرنسا تدعو إلى إنهاء محادثات فيينا هذا الأسبوع

2/28/2022

دعت وزارة الخارجية الفرنسية، اليوم الاثنين 28 فبراير (شباط) إلى إنهاء المحادثات النووية الإيرانية في فيينا، هذا الأسبوع.

وقال المتحدث باسم هيئة رئاسة البرلمان الإيراني إنه لا توجد حاجة لاعتماد اتفاق محتمل في البرلمان.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الفرنسية، آن كلير ليجيندر، للصحافيين إن "هناك بالفعل ضرورة ملحة لإنهاء المفاوضات هذا الأسبوع".

وقبل ساعات من هذه التصريحات، وصل رئيس فريق التفاوض الإيراني، علي باقري، إلى فيينا، بعدما كان قد عاد إلى طهران يوم الأربعاء الماضي في زيارة قصيرة.

ومن جهته، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، إن الولايات المتحدة لم تتخذ بعد قرارًا بشأن القضايا الثلاث الرئيسية في محادثات فيينا.

وكانت "إيران إنترناشيونال" قد اعلنت في خبر حصري، أول من أمس السبت، أن سلطات إيران طالبت برفع جميع العقوبات وتقديم ضمانات موثوقة وإغلاق ملف المواقع النووية غير المعلن عنها للوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وقبل يوم من هذا التقرير، دعا متحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية إلى إغلاق ملف المواقع النووية غير المعلن عنها للوكالة الدولية للطاقة الذرية، وقال النائب أحمد علي بيكي، نقلاً عن رئيس البرلمان، إن تقديم ضمانات اقتصادية هو أحد مطالب إيران.

وقد أعلنت "إيران إنترناشيونال"، السبت 26 فبراير (شباط)، نقلاً عن مصدر في وزارة الخارجية الإيرانية، إن الولايات المتحدة حددت مهلة فورية لطهران لتقديم رد نهائي على مقترحات الغرب في محادثات فيينا.

ومن المقرر أن يقدم وزير الخارجية الإيراني، اليوم الاثنين، تقريرا حول محادثات فيينا في اجتماع لجنة الأمن القومي التابعة للبرلمان الإيراني.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها