رئيس جمعية مدرسي الحوزة مخاطبًا الرئيس الإيراني: امنعوا النساء من دخول الملاعب

1/26/2022

في رسالة إلى الرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي، عارض ولي الله لوني، رئيس جمعية مدرسي حوزة قم، دخول النساء إلى الملاعب، ودعا رئيسي إلى إلغاء قرار وزارة الرياضة والشباب في هذا الشأن.

وكتب لوني في الخطاب، الذي نشر نصه في وسائل الإعلام الإيرانية اليوم الأربعاء 26 يناير (كانون الثاني)، أن دخول السيدات إلى الملاعب عارضه بشكل صريح المرشد علي خامنئي ومراجع التقليد والحوزة الدينية.

وأضاف أن دخول النساء إلى الملاعب بالإضافة إلى أنه "ليس من أولويات المرأة في المجتمع، فإنه يتعارض بشكل أساسي مع القيم الإسلامية الإيرانية، ويتماشى مع النظرة الغربية للمرأة".

وتابع رئيس جمعية مدرسي حوزة قم مخاطبًا رئيسي أن معالجة مثل هذه القضايا في حكومته "يفاجئ الهيكل الثوري والديني للمجتمع الذي كان ولا يزال داعمًا لك".

وبحسب وسائل إعلام إيرانية، تقام مباراة كرة القدم بين المنتخبين الوطنيين الإيراني والعراقي في 27 يناير، بمشاركة عشرة آلاف متفرج في ملعب آزادي، منهم نحو 2000 من السيدات.

وفي هذا الصدد، كتبت صحيفة "شرق" في تقرير أن "الفيفا أكد رسميا أن مباريات كرة القدم في إيران يجب أن تقام بحضور المتفرجات من الآن فصاعدا".

لكن المتحدث باسم اتحاد الكرة حسين شريفي قال يوم الاثنين: "ننتظر رسالة خطية من السلطات لبدء عملية بيع التذاكر للرجال والنساء".

يذكر أن حظر دخول النساء إلى الملاعب يعد إحدى حالات قمع الحريات المدنية للمرأة الإيرانية التي كانت تُفرض دائمًا خلال حكم الجمهورية الإسلامية.

ومنذ عامين، ولأول مرة منذ ما يقرب من أربعة عقود، سُمح رسميًا لعدد صغير من النساء بدخول ملعب آزادي لشراء تذاكر لمشاهدة تصفيات كأس العالم قطر 2022.

أحدث الأخبار

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها