الرئيس الإيراني: شرائح المجتمع محقة في أن رواتبهم منخفضة لكن ماذا سنفعل؟

1/26/2022

أکَّد الرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي، في مقابلة تلفزيونية على نجاح حكومته في السيطرة على أسعار بعض السلع، وقال عن الاحتجاجات المعيشيّة: "شرائح المجتمع محقة في أن رواتبهم منخفضة؛ لكن ماذا سنفعل؟".

وقال رئيسي في مقابلة مع التلفزيون الإيراني مساء الثلاثاء 25 يناير: "الشرائح المختلفة محقة في أن رواتبهم منخفضة، لكني أقول لجميع الشرائح والموظفين الحكوميين إننا على دراية بمشكلة نظام الدفع غير العادل".

وأضاف "ماذا يجب أن نفعل؟ وتابع "لقد تسلمنا الحكومة أيضا وإذا قلنا لأي شريحة إنك على حق، فماذا يجب أن نفعل للشرائح الأخرى؟".

يذكر أنه خلال الأشهر الأخيرة بعد تسلم إبراهيم رئيسي الرئاسة في إيران، شهدت البلاد عشرات الإضرابات والاحتجاجات من الموظفين والعمال في جميع أنحاء البلاد بسبب سوء الأوضاع المعيشية انتهت بعضها باعتقال المحتجين.

وفي معرض حديثه عن سياسة حكومته في توسيع العلاقات والتطلع شرقا على الساحة الدولية، تطرق رئيسي في جزء من مقابلته للمحادثات النووية، وقال: "نحن نواصل المفاوضات ولكن التفاوض ليس كل شيء بالنسبة لنا".

وعن محادثات طهران مع واشنطن، قال: "لم نجرِ محادثات مباشرة مع الولايات المتحدة حتى الآن".

وفي الأيام الأخيرة، بعد أن أعلن وزير الخارجية الإيراني عن إمكانية إجراء محادثات مباشرة مع الولايات المتحدة إذا لزم الأمر، أعربت وزارة الخارجية الأميركية أيضًا عن استعدادها لإجراء محادثات مباشرة وفورية مع إيران.

وردًّا على الانتقادات التي وجهت لهامش زيارته لروسيا ولقائه بفلاديمير بوتين، قال الرئيس الإيراني: كانت رحلتنا إلى روسيا ملأى بالابتسامات، لكن نتيجة الرحلة يجب أن تأتي بالتنمية في جميع المجالات وأن تخدم مصالح الناس، ولا جدوى من أن يكون نتاج الرحلة مجرد ابتسامة".

وأضاف أن "إحدى طرقنا لتحييد العقوبات هي التواصل مع روسيا".

أحدث الأخبار

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها