بعد الأصوليين في إيران.. الميليشيات العراقية المدعومة من طهران ترحب بالهجوم على الإمارات

1/18/2022

رغم الإدانة الدولية الواسعة للهجمات الإرهابية التي شنها الحوثيون على أهداف مدنية في الإمارات، فإن الصحف الأصولية الإيرانية التابعة للمرشد الإيراني، على خامنئي، رحبت بهذا الهجوم، تبعها في ذلك المليشيات التابعة لإيران في العراق.

وأشادت صحيفة "كيهان"، المقربة من المرشد الإيراني، بالعملية "الإرهابية" التي شنها الحوثيون ضد أهداف مدنية في الإمارات، متجاهلة حجم الإدانات الدولية والإقليمية لهذه الأعمال التي راح ضحيتها مدنيون أبرياء.

وعنونت الصحيفة في عددها الصادر اليوم، الثلاثاء 18 يناير (كانون الثاني)، بالقول: "حركة أنصار الله تعاقب الإمارات"، كما أشادت صحيفة "وطن امروز" بالعملية متوعدة الإمارات على لسان أعضاء حركة الحوثي بالعمليات الجديدة، كما وصفت صحيفة "حمايت"، التابعة للسلطة القضائية، العملية بـ"الناجحة".

وتزامنا مع إشادة الصحف التابعة للمرشد مثل "كيهان" و"وطن امروز"، رحبت الميليشيات العراقية التابعة لطهران بهجوم الحوثيين الدامي على أبوظبي.

وأصدرت عصائب أهل الحق وحزب الله في العراق وعدة جماعات مسلحة أخرى بيانات تدعم الهجوم الذي وقع أمس الاثنين.

وقال المتحدث باسم حزب الله العراق، أبو علي العسكري، في بيان، إن مهاجمة العدو لإضعافه «دفاع عن الحق».

كما قال قيس الخزعلي، زعيم عصائب أهل الحق، إننا سبق أن حذرنا من تصرفات الإمارات وعلاقاتها مع إسرائيل.

وأدى هجوم الحوثيين، المدعومين من إيران، على الإمارات إلى تقسيم المشهد السياسي العراقي إلى مجموعتين.

وقد نددت وزارة الخارجية العراقية بالهجوم، وقالت في بيان لها إنها تعارض أي عمل من شأنه تصعيد التوترات في المنطقة.

كما وصفت الولايات المتحدة وبريطانيا وإسرائيل والسعودية هجمات الحوثيين المدعومين من إيران على أبوظبي بأنها "هجمات إرهابية" تهدف إلى زعزعة استقرار المنطقة وتشكيل تهديد دولي، ونددت بها بشدة، معربةً عن وقوفها إلى جانب الإمارات العربية المتحدة.

وأسفرت هجمات يوم الاثنين على الإمارات، التي تبناها مسلحون حوثيون، عن مقتل 3 أشخاص وإصابة 6 آخرين.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها