خامنئي: البعض يستعرض المشاكل وكأن الجمهورية الإسلامية لم تحقق أي نجاح

1/9/2022

اعترف المرشد الإيراني علي خامنئي بالمشاكل في البلاد، خاصة ما يتصل بـ"معيشة الشعب"، قائلا: "بعض الناس يستعرضون المشاكل وكأن النظام لم يحقق أي نجاح".

وقال خامنئي في بث مباشر بالفيديو لمجموعة من أنصاره في قم، اليوم الأحد 9 يناير (كانون الثاني): "علينا أن لا نترك إنجازات الجمهورية الإسلامية طي الكتمان. كانت هناك العشرات من النجاحات في النظام، ويجب أن نخبر الناس عن هذه النجاحات وأن نذكر الأشخاص وأولئك الذين تجاهلوها".

تأتي تصريحات خامنئي في الوقت الذي تواجه فيه إيران أزمات متزايدة ومشاكل عميقة الجذور في السنوات والعقود الأخيرة، وهي الآن معزولة على الساحة الدولية.

كما رفض المرشد الإيراني نتائج استطلاعات مختلفة حول الوضع في إيران، قائلا إن هذه الاستطلاعات "ليست حقيقة الأمة الإيرانية"، وإن البعض يجرون هذه الاستطلاعات بنوايا سيئة.

وتابع خامنئي أن "حقيقة الأمة الإيرانية" هي تشييع جنازة قاسم سليماني القائد السابق لفيلق القدس التابع للحرس الثوري الذي قتل بهجوم أميركي في العراق قبل عامين.

وكان النظام الإيراني يقوم باستعدادات مكثفة لجنازة سليماني وحاول استخدامها للدعاية، لكن مقتل العشرات خلال ذلك أثار انتقادات.

كما أعلن منوشهر بختياري، والد بويا بختياري، أحد ضحايا احتجاجات نوفمبر (تشرين الثاني) عن تعرضه لـ"التهديد والترهيب" لإرغامه على حضور مراسم التشييع.

وبينما يستمر القمع السياسي بالاعتقالات والقيود العديدة على السجناء السياسيين، دافع خامنئي عن معاملة النظام الإيراني للمعارضين والمنتقدين، قائلاً: "هناك من يعارض الثورة بطبيعة الحال وليس أمام النظام خيار سوى مواجهتهم".

وأضاف خامنئي أن "البعض في الفضاء الإلكتروني وخارجه يتحركون في الاتجاه المعاكس لمنح الشباب الأمل، ولا ينبغي السماح لهم بالقيام بذلك".

وفي الوقت الذي تجري فيه المحادثات النووية بين إيران والقوى العالمية في فيينا لإحياء الاتفاق النووي، قال المرشد الإيراني: "التفاوض والتحاور والتعامل مع العدو أمر آخر، لكننا لم ولن نستسلم لإكراه العدو وأقواله".

ودافع خامنئي مرة أخرى عن أداء حكومة إبراهيم رئيسي، مشيرا إلى زياراته للمحافظات والتي واجهت العديد من الانتقادات، بالقول: "بعض الناس يشككون في هذه الخطوة، ولا ينبغي الالتفات إليهم. وعلى الرغم من أن هذه الخطوة متعبة للحكومة، إلا أنها يجب أن تستمر".

وفي وقت سابق، وصف مجيد ناصري نجاد، ممثل خوزستان في البرلمان الإيراني، وصف زيارات إبراهيم رئيسي للمحافظات بأنها "استعراض"، داعياً إلى إنهائها. وقال إن "هذه الزيارات القصيرة التي تستغرق يومًا واحدًا لن تحل مشاكل خوزستان".

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها