بقيمة 251 مليون دولار.. سريلانكا ترسل الشاي بديلا عن ديونها النفطية لإيران

12/22/2021

أعلن وزير الزراعة السريلانكي، راميش باتيرانا، أن بلاده تعتزم سداد ديونها النفطية البالغة 251 مليون دولار لإيران عن طريق إرسال شحنات الشاي إلى البلاد. كما أكد مسؤولون إيرانيون هذه النبأ.

وقال باتيرانا لـ "رويترز"، يوم الأربعاء 22 ديسمبر (كانون الأول)، إن سريلانكا تخطط لإرسال شحنات من الشاي شهريا بقيمة خمسة ملايين دولار شهريا إلى إيران ابتداءً من يناير (كانون الثاني) المقبل.
يذكر أن ديون سريلانكا لإيران ترتبط بشراء النفط الإيراني على مدى السنوات الأربع الماضية.
وأفادت وكالة "رويترز" أنه يتعين على سريلانكا سداد حوالي 4.5 مليار دولار من الديون، العام المقبل، بدءًا من 500 مليون دولار من السندات الحكومية الدولية في يناير.
لكن وفقًا لأحدث الأرقام الصادرة عن البنك المركزي في البلاد، انخفض احتياطي النقد الأجنبي لسريلانكا إلى 1.6 مليار دولار في نهاية نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي.
وتنتج سريلانكا حوالي 340 مليون كيلوغرام من الشاي سنويًا، وفي العام الماضي صدرت 265.5 مليون كيلوغرام من الشاي، وقد أصبح الشاي أكبر منتج لتوليد النقد الأجنبي في البلاد بإيرادات بلغت 1.24 مليار دولار في عام 2020.
وفي وقت سابق، أكد علي رضا بيمان باك، رئيس منظمة تنمية التجارة الإيرانية، عملية المقايضة هذه، قائلًا: "منذ حوالي تسع سنوات، تم تجميد حوالي 250 مليون دولار من الأموال الإيرانية الناتجة صادرات النفط إلى سريلانكا".
وتابع بيمان باك أنه "في المفاوضات الأخيرة توصلنا إلى حل مكتوب لإعادة هذه الأموال وأرباحها في السنوات السابقة إلى إيران على شكل سلع مثل الشاي".
يشار إلى أنه في ظروف العقوبات الدولية المفروضة على البنوك الإيرانية، تؤكد حكومة إبراهيم رئيسي على مقايضة النفط بالبضائع.
وفي وقت سابق، قال حميد رضا صالحي، عضو غرفة تجارة طهران: "في الواقع، نحن في موقف أضعف وعلينا تقديم تنازلات، وهذا يعني أنه يتعين علينا قبول أي بضائع يتم تسليمها إلينا بأي ثمن".

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها