سخرية من مسؤول إيراني طالب بعقوبات على أميركا.. وآخر دعا لـ"تطهير" التعليم من ثقافة الغرب

12/11/2021

انتقد علي معلمي، عضو مجلس الخبراء في إيران، حجم سفر المواطنين الإيرانيين إلى بعض الدول التي تشتهر بـ"الفساد والمنكرات" على حد تعبيره، وقال: "أعتقد أن الدولار لن يرتفع هكذا، إذا تم إلغاء رحلات الخلاعة إلى تركيا وأنطاليا".

في صعيد آخر، قال رجل الدين ومرجع التقليد الشيعي ناصر مكارم شيرازي أثناء لقائه بوزير التربية والتعليم الجديد: "يجب أن تكون الروح السائدة في نظامنا التعليمي هي روح إسلامية ولا ينبغي أن يكون هناك أثر للثقافة الغربية. نحن مسؤولون أمام تطهير النظام التعليمي من الثقافة الغربية".

وردا على العقوبات الأميركية ضد 8 مسؤولين و4 کيانات إيرانية، بسبب انتهاكات حقوق الإنسان، قال كاظم غريب آبادي مساعد الشؤون الدوليّة في القضاء الإيراني: ستفرض إيران قريبًا أيضًا عقوبات على عدد من الأفراد والكيانات الأميركية.

وقد أثارت هذه التصريحات تعليقات المغردين الإيرانيين على النسخة الفارسية لـ"إيران إنترناشيونال"، على النحو التالي:

عضو مجلس الخبراء في إيران: الدولار لن يرتفع بهذا الشكل إذا ألغيت رحلات الخلاعة إلى تركيا وأنطاليا

هاجم مغردون إيرانيون عضو مجلس الخبراء في إيران، علي معلمي، بعد تصريحاته عن سفر الإيرانيين إلى الخارج والقول إن الدولار لن يرتفع بهذا المستوى إذا تم إلغاء الرحلات التي يقوم بها المواطنون الإيرانيون إلى تركيا وأنطاليا بهدف ممارسة الخلاعة والمجون على حد وصفه.

وعلقت المغردة "نورا" على كلام المسؤول الإيراني وعضو مجلس الخبراء قائلة: "بهذه العقلية الجوفاء سُقتم البلاد إلى هذا الوضع المزري.. تتوهمون أن سبب ارتفاع الدولار هو السفر إلى أنطاليا!"، وكتب "نبيرشاه": "إذا رحل الملالي القذرون من البلاد. كن على ثقة بأن لا أحد يذهب إلى هناك، بل إن الأتراك أنفسهم يأتون إلى إيران لينفقوا دولاراتهم داخل إيران"، وقال مغردون آخرون إن ذهاب المواطنين الإيرانيين إلى تركيا وغيرها يتم بهدف الهروب من نظام الجمهورية الإسلامية في إيران لبضعة أيام وتنفس الصعداء بعيدا عن سلطة الملالي. وقال "بيداد": "إذا قَلّت سرقة الملالي ولصوصيتهم وتوقفوا عن سلب أموال الناس والاستيلاء عليها.. إذا حل المتخصصون والخبراء محلَ الأراذل والتافهين في المناصب والمسؤوليات تأكد أن الدولار لن يرتفع بهذا الشكل"، وقال "ماهان إيراني" بلهجة غاضبة: "يا عديم الشرف! لو تركتم الناس أحرارا في بلدهم هل يكونون أغبياء لكي يذهبوا وينفقوا أموالهم في تركيا؟".

مرجع التقليد مكارم شيرازي: يجب تطهير نظامنا التعليمي من الثقافة الغربية

قال رجل الدين ومرجع التقليد الشيعي ناصر مكارم شيرازي أثناء لقائه بوزير التربية والتعليم الجديد: "يجب أن تكون الروح السائدة في نظامنا التعليمي هي روح إسلامية، ولا ينبغي أن يكون هناك أثر للثقافة الغربية. نحن مسؤولون أمام تطهير النظام التعليمي من الثقافة الغربية".

وعلق مغردون على دعوة رجل الدين مكارم شيرازي ومطالبته بتطهير النظام التعليمي مما يسميه "الثقافة الغربية" وكتب "إيراني": "ماذا جنينا من الثقافة التي جلبها هؤلاء خلال 43 سنة؟ السقوط في كافة الأصعدة واضح وجلي.. لا أجد أكثر صفاقة من الملالي"، وقال صاحب حساب "لا أحد": "بالضبط! نظامكم التعليمي يعني تعليم الاختلاس والكذب والإنكار والإخفاق والقمع أي خلاصة النظام المقدس!"، وكتب "محسن تنها": "تلك السماعة التي أمامك هي من إنتاج ثقافة الغرب! تلك السيارة التي تركبها وذلك الهاتف الذي تستخدمه كلها من إنتاج الغرب. كل تفاصيل حياتكم هي من إنتاج الغرب وثقافته. إن المنتج الوحيد الذي أصبح قذى في عيونكم هو الحرية والديمقراطية وإلا فإن كل شيء غربي هو جيد عندكم. حتى إذا شعرتهم بالصداع فإنكم ستقصدون لندن لطلب العلاج!!، وقال "نوح": "يجب أن تكون روح الخرافة هي السائدة في المجتمع لكي يسهل عليهم ملء جيوبهم".

مسؤول قضائي إيراني: سنفرض قريبًا عقوبات على عدد من الأفراد والكيانات الأميركية

سخر مغردون في منصة التدوين المصغر "تويتر" من تصريحات كاظم غريب آبادي مساعد الشؤون الدوليّة في القضاء الإيراني حيث قال إن إيران ستفرض قريبًا أيضًا عقوبات على عدد من الأفراد والكيانات الأميركية ردا على العقوبات الأميركية ضد 8 مسؤولين و4 کيانات إيرانية، بسبب انتهاكات حقوق الإنسان.

وكتب المغرد "مسعود هادي زاده": "يا كاظم! هل تريد أن تفرض عقوبات عليهم لكي تحرمهم من الاستثمار في إيران أم تريد مصادرة أموالهم الموجودة لدينا!؟"، وقال "موسوي": "أستحلفك بالله أن لا تفرض عليهم عقوبات.. إنهم سيكونون أشقياء!"، وكتب "آريا": "لقد فرضتم العقوبات منذ 43 سنة على أبناء الشعب الإيراني! لقد استحوذتم على أموالهم وصادرتموها لأنفسكم! ورددتم على اعتراضهم بالقتل والتنكيل والتعذيب!"، وقال "آسايش" ساخرا: "صفعة أخرى في وجه الولايات المتحدة الأميركية! ماذا تريد أن تفعل واشنطن بهذه الصفعة المؤلمة من هؤلاء المرضى النفسيين؟"، وقال "رضا إسماعيلي": "هل يا ترى يضحك هؤلاء من هذه التصريحات عندما يدلون بها؟!".

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها