إسرائيل قلقة من إلغاء العقوبات المفروضة على إيران مقابل قيود نووية غير كافية

11/28/2021

قبيل استئناف المحادثات النووية مع إيران، أعرب رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، اليوم الأحد 28 نوفمبر (تشرني الثاني)، عن قلق بلاده من الاستعداد لرفع العقوبات عن إيران مقابل فرض قيود غير كافية على برنامجها النووي.

وأضاف بينيت خلال جلسة الحكومة الإسرائيلية أن بلاده "قلقة جدًا من الاستعداد لرفع العقوبات عن إيران والسماح بضخ المليارات من الدولارات إليها مقابل فرض قيود غير كافية على برنامجها النووي".

وتابع: "ننقل هذه الرسالة بشتى الوسائل إلى الطرف الأميركي وأيضًا إلى الدول الأخرى التي تفاوض إيران".

وأشار بينيت إلى أن وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد سيمرر هذه الرسالة إلى النظراء الغربيين في اللقاءات التي سيعقدها في لندن وباريس هذا الأسبوع.

ويأتي القلق الإسرائيلي بشأن محادثات فيينا، بعدما عززت طهران من سرعة ونسبة تخصيب اليورانيوم واحتياطياتها من اليورانيوم المخصب في الأشهر الأخيرة بعد تأجيل المحادثات.

وبينما تقول طهران إن برنامجها النووي سلمي، فإن وكالة "أسوشييتد برس" كتبت اليوم الأحد أن المسؤولين الإسرائيليين يقولون إن طهران أقرب إلى بناء سلاح نووي أكثر من أي وقت مضى.

ومن المقرر أن تستأنف الجولة السابعة من محادثات فيينا غدا الاثنين.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها