متقاعدو شركة طيران "هما" الإيرانية يتجمعون احتجاجاً على تدني رواتبهم

11/13/2021

نظم عدد من متقاعدي شركة طيران "هما" تجمعاً احتجاجياً أمام المبنى المركزي لمطار مهرآباد، اليوم السبت 13 نوفمبر (تشرين الثاني).

وذكرت وكالة أنباء "إيلنا"، أن التجمع جاء احتجاجًا على تأخر الرواتب ومعارضة تحويل صندوق تقاعد "هما" إلى صندوق تقاعد الدولة.

وفي الصور التي نشرت اليوم على مواقع التواصل الاجتماعي، شوهدت قوات الأمن أمام المتظاهرين.

وبحسب التقرير، احتج متقاعدو الشركة، مرارًا وتكرارًا، على دفع رواتبهم على مراحل، قائلين إن جزءًا صغيرًا فقط من رواتبهم تم دفعه في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، وباستثناء المتقاعدين الذين يعيشون في طهران والذين حصلوا على رواتبهم كاملة الشهر الماضي على مرحلتين، فإن المتقاعدين من المدن الأخرى، تسلموا مليوني تومان فقط من رواتبهم من أصل 7 ملايين تومان.

وكان يوسف داوود، عضو البرلمان الإيراني، قد أعلن، يوم 4 أكتوبر، أن خط الفقر عند 11 مليون تومان، بحسب الإعلان الرسمي للبنك المركزي. ولكن دخل العمال والمتقاعدين بعيد عن هذا الرقم، وعادة لا يتم دفع رواتبهم في الوقت المحدد.

ومن المطالب الأخرى لمتقاعدي "هما" في التجمع الاحتجاجي، اليوم السبت، معارضة تحويل صندوق معاشات الشركة إلى صندوق التقاعد بالدولة، حيث يقولون إن القرار سيسبب لهم المزيد من المشاكل.

يذكر أن المتقاعدين من شركة "هما" للطيران قد تجمعوا، مرارًا وتكرارًا، في الأشهر الأخيرة للاحتجاج على تدني رواتبهم. على سبيل المثال، منذ بداية أكتوبر من هذا العام، تم تنظيم ما لا يقل عن خمسة تجمعات، بعضها عقد أمام وزارة الطرق والتنمية العمرانية.

يشار إلى أن دفع الرواتب في الوقت المناسب وزيادة ومعادلة الرواتب، من بين مطالب المتقاعدين في الخطوط الجوية الإيرانية الوطنية (هما).

وفي السنوات الأخيرة، زادت التجمعات الاحتجاجية للعمال والمدرسين والمتقاعدين من مختلف الفئات في إيران، احتجاجًا على وضع الرواتب والمستحقات.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها