في تصعيد منها.. أذربيجان تحجب مواقع دينية "منحازة لإيران"

10/23/2021

أفادت وسائل الإعلام الأذربيجانية أنه تم حجب العديد من مواقع الدعاية الدينية "المنحازة لإيران" في البلاد.

وأفاد موقع "مللي آز" الإخباري بحجب مواقع الدعاية الدينية في أذربيجان بما فيها موقع "أهل البيت"، و"مائدة"، و"ديه رلر" (القيم)، وموقع "شيعة"، و"إسلامين سسي" (صوت الإسلام) اليوم السبت 13 أكتوبر (تشرين الأول).
كما تم حجب العديد من قنوات اليوتيوب للمسلسلات الدينية في البلاد.
علمًا أن الحكومة الأذربيجانية لم تعلن رسميًّا عن حجب هذه المواقع، لكن هذه المواقع خرجت عن نطاق الخدمة للمستخدمين في جمهورية أذربيجان وخارج البلاد اليوم السبت.
وكانت وزارة الداخلية بجمهورية أذربيجان، أعلنت يوم الثلاثاء 5 أكتوبر (تشرين الأول) الحالي، إغلاق الحسينية والمكتب التابع لممثل المرشد الإيراني، علي خامنئي، في العاصمة باكو بسبب ما وصفته بـ"زيادة تفشي كورونا في بعض مناطق باكو".
ويعمل هذا المركز الديني، الذي يعرف باسم "حسينية أهل البيت للإيرانيين المقيميين في باكو"، منذ سنوات عديدة تحت إشراف علي أكبر أجاقي نجاد، ممثل خامنئي في باكو، ويقع مكتب أجاقي نجاد في نفس المركز أيضًا.
كما تشير بعض تقارير وسائل الإعلام المحلية إلى أن أجاقي نجاد عاد إلى إيران بعد قرابة ثلاثة عقود من النشاط في باكو.
وتأتي هذه الأحداث بعدما شهدت العلاقات بين البلدين خلال الأسابيع الأخيرة توترات متصاعدة، حيث بدأ الجانبان مناورات عسكرية على الحدود.
وتدعي طهران أن أذربيجان "قربت إسرائيل من حدود إيران"، وهو ادعاء نفاه المسؤولون الأذربيجانيون مرارًا وتكرارًا.
كما وصف الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، هذه المزاعم بأنها "افتراء"، ودعا إيران لأن توضح أين هو الوجود الإسرائيلي على الحدود.
كما زعمت إيران أن أذربيجان تنوي تغيير حدودها مع أرمينيا وتريد قطع الحدود البرية بين إيران وأرمينيا.
من جهة أخرى، اتهم علييف إيران مؤخرًا باستخدام منطقة قره باغ الجبلية منذ عقود لتهريب المخدرات بالتعاون مع أرمينيا، وهو ادعاء نفته إيران.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها