"التخطيط" الإيرانية: ميزانية العام القادم بلا عجز.. والبرلمان: عجز 50 %

10/10/2021

على الرغم من حديث النواب الإيرانيين عن عجز بنسبة 50 في المائة في ميزانية عام 2021، وعد مسعود مير كاظمي، رئيس منظمة التخطيط والميزانية، بأن ميزانية العام المقبل ستكون خالية من العجز.

هذا وقد عقدت جلسة مغلقة للبرلمان الإيراني، اليوم الأحد 10 أكتوبر (تشرين الأول)، لمراجعة تقرير رئيس منظمة التخطيط والميزانية، وأعلن أعضاء البرلمان دون ذكر تفاصيل أن موضوع هذه الجلسة هو الميزانية.

وقال مسعود مير كاظمي رئيس منظمة التخطيط والميزانية في كلمة أمام البرلمان بعد الاجتماع: "نبحث عن خطة جديدة للموازنات في السنوات المقبلة".

كما قال إن وضع الإيرادات في البلاد لم يكن جيدًا في بداية حكومة إبراهيم رئيسي وأن الحكومة مدينة بالكثير للبنك المركزي ومنظمة الضمان الاجتماعي وصندوق التنمية الوطني.

وبحسب ما قاله مير كاظمي، فقد زادت نفقات الميزانية 10 أضعاف في السنوات الثماني الماضية، وبدأت حكومة رئيسي بوضع "الضوابط اللازمة لمنع التبذير".

هذا وقد تم تقديم وعود مماثلة في جميع الحكومات السابقة، لكن هيكل الميزانية في إيران لم يتغير.

وأعلن مير كاظمي عن إعداد تعميم موازنة العام الشمسي المقبل، قائلاً إنها لن تعاني من عجز.

ولم يذكر مير كاظمي سبل تعويض عجز الميزانية، واكتفى بالقول إن على الحكومة "إدارة الإنفاق". وكان أحد الإجراءات الرئيسية التي اتخذتها حكومة رئيسي لخفض التكاليف هو تعليق قرار حكومة روحاني بزيادة رواتب المعلمين.

ولم تعلن حكومة إبراهيم رئيسي عن خطة لزيادة إيراداتها من خلال بيع النفط، ولم تبدأ المفاوضات بعد بشأن إحياء الاتفاق النووي أو اتفاق جديد.

يذكر أنه في موازنة عام 2021، توقعت حكومة حسن روحاني تصدير 2.3 مليون برميل من النفط يوميًا ومضاعفة عائدات النفط 3 مرات.

ومع ذلك، لم يتم تنفيذ هذه التوقعات بسبب عدم رفع العقوبات، ووفقًا للإحصاءات الأجنبية، لم يكن لدى الحكومة سوى 650 ألف برميل يوميًا من صادرات النفط.

وكان محمد باقر نوبخت، رئيس منظمة التخطيط والميزانية السابق، قد قال إن متوسط مبيعات النفط في عام 2020 تراوح بين 600 ألف و700 ألف برميل.

وفي غضون ذلك، قال جعفر قادري، عضو لجنة التخطيط والميزانية بالبرلمان، إن تقديرات اللجنة تشير إلى عجز في ميزانية العام الحالي بنسبة 50 في المائة.

وذكر أن هذا التقدير تم في هذه اللجنة بناء على تقرير رئيس منظمة التخطيط والميزانية.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها