الجامعات الإيرانية تستجيب لدعوات الإضراب.. والطلاب يمتنعون عن الدراسة

Wednesday, 11/16/2022

نظم عدد من طلاب الجامعات الإيرانية اعتصامًا في جامعات مختلفة اليوم الأربعاء 16 نوفمبر (تشرين الثاني)، بالتزامن مع الإضرابات الواسعة للنقابات العمالية واستمرار الانتفاضة الشعبية للإيرانيين ضد نظام الجمهورية الإسلامية، ورفضوا الذهاب إلى الفصول الدراسية.

وتحولت جامعات مختلفة في إيران، اليوم الأربعاء، إلى ساحات احتجاج في اليوم الثاني من الدعوات للإضراب لمدة ثلاثة أيام، في الذكرى الثالثة لمجزرة نوفمبر 2019.

وقد اعتصم طلاب جامعات كردستان، وكيلان، وأصفهان، وآمل، وكرج، وبهشتي، وشريف، أمير كبير، وطهران للفنون، وخاجه نصير، وتربيت مدرس، وعلم وفرهنك، وجندي شابور، وتشمران الأهواز، وآزاد تبريز، ورازي كرمانشاه، ودامغان، وشيراز، وخميني شهر، وآزاد طهران مركز، وطهران غرب، وعلوم وتحقيقات، ونوشيراني بابل، وغيرها، وانضموا إلى الإضرابات الوطنية.

وتجمع طلاب كلية الهندسة الكهربائية وهندسة الحاسبات بجامعة "خاجه نصير" تحت شعار "إذا تم إيقاف الطلاب عن الدراسة ستغلق الجامعة".

من جهة أخرى، أعلن مساعد رئيس جامعة "العلامة الطباطبائي" عن "إصابة طالبتين في أحداث الليلة الماضية (الثلاثاء) في سكن سلامت للبنات".

وقال إن هناك احتمالا أن تستخدم القوات الأمنية الغاز المسيل للدموع وبنادق الصيد خارج المهجع، وإن الغاز المسيل للدموع قد يدخل المهجع مع الرياح.

يأتي استمرار الاحتجاجات والاعتصامات الطلابية، إلى جانب إغلاق المحلات التجارية والأسواق في مختلف مدن إيران، استجابة لدعوات منسقة تم نشرها لإحياء ذكرى مقتل المتظاهرين في نوفمبر 2019.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها