جامعة شريف بطهران تمنع عشرات الطلاب المتظاهرين من الدخول

Monday, 10/24/2022

أعلنت جامعة شريف الصناعية في طهران منع عدد من الطلاب من الدخول. وأفادت مجالس نقابات الطلاب الجامعيين الإيرانيين منع ما لا يقل عن 33 طالبًا من دخول الجامعة.

وفي الأيام الأخيرة، مُنع عدد من الطلاب الذين تحدثوا في برنامج «المنبر الحر» من دخول الجامعة، على الرغم من أن هذا البرنامج يتيح للطلبة التعبير عن آرائهم بحضور مسؤولي الجامعة.

‏وقد أصدرت رئاسة جامعة "شريف" الصناعية بطهران بيانا أعلنت فيه منع الطلاب المحتجين يوم أمس الأحد، والذين اشتبكوا مع قوات الباسيج داخل الجامعة، من الدخول إلى الجامعة "حتى إشعار آخر"، مؤكدة أنها ستجري تحقيقا في أحداث أمس، وستنقل ملف الطلاب المتورطين في الحادث إلى لجنة الانضباط.

في غضون ذلك، ‏أعلنت قناة مجالس نقابات الطلاب الجامعيين الإيرانيين، في تطبيق "تلغرام" أنه وفقًا للتقارير، فقد منع 33 طالبًا من دخول جامعة "شريف" بطهران.

وقد صدر هذا الإعلان بينما لا يوجد، بحسب بعض المحامين، أي نص في لوائح الجامعة ولوائح لجان الانضباط يمنع الطلاب من دخول الجامعة.

وقد بادر طلاب جامعة شريف الصناعية، يوم أمس الأحد، لإلغاء الفصل بين الجنسين في مطعم الجامعة، لكن عددًا من الطلاب المنتمين للباسيج وضعوا الكراسي والطاولات أمام الأبواب والشبابيك ومنعوهم من ذلك.

وفي نهاية المطاف ، تمكن طلاب هذه الجامعة من دخول المطعم وإلغاء الفصل بين الجنسين.

وكانت جامعة "شريف" قد أعلنت، يوم أمس الأحد أيضا: "عدد قليل من الطلاب الذين كان لهم دور في الاضطرابات داخل الجامعة، منعوا بشكل مؤقت من دخول الجامعة لمصلحة الجامعة ومصلحة الطلاب أنفسهم".

وقبل ذلك، أفادت المواقع بأن محمد ملانوري، طالب الدكتوراه في كلية الإدارة والاقتصاد بجامعة شريف، مُنع من الدخول بعد تحدثه في "المنبر الحر" بحضور رئيس الجامعة ومسؤوليها.

واعتقل هذا الطالب، يوم أمس الأحد، بعد احتجاج ومشادة كلامية مع حراس الأمن وأفرج عنه بعد بضع ساعات.

وكانت جامعة شريف الصناعية قد أعلنت أن منع الطلاب "لا علاقة له بالتحدث في الملتقيات المفتوحة المرخصة من الجامعة".

وفي اليوم الثاني من شهر أكتوبر (تشرين الأول) الحالي، حاصر رجال أمن يرتدون ملابس مدنية جامعة شريف وأطلقوا النار على الطلاب الذين كانوا يحاولون مغادرة الجامعة.

وتم اعتقال المئات من الطلاب بعد الانتفاضة الشعبية في إيران.

ورغم هذه الضغوط، تستمر الاحتجاجات الطلابية تزامنا مع استمرار انتفاضة الشعب الإيراني ضد النظام الإيراني، وقد أظهر طلاب عدة جامعات في جميع أنحاء البلاد احتجاجهم على الحكومة من خلال التجمعات والإضرابات وكذلك الإجراءات ضد الفصل بين الجنسين، خاصة في مطاعم الجامعة.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها