ارتفاع الحصيلة الرسمية للقتلى في حريق إيفين إلى 8 أشخاص

Monday, 10/17/2022

بالتزامن مع التقارير التي تلقتها "إيران إنترناشيونال" حول عدم معالجة حالة بعض السجناء المصابين في حريق سجن إيفين، أفادت وكالة أنباء القضاء الإيراني بأن عدد القتلى ارتفع إلى 8 أشخاص.

وبحسب التقارير التي تلقتها "إيران إنترناشيونال"، فقد تم نقل الجرحى في حريق سجن إيفين إلى مستشفيي طالقاني ومدرس، ولا يزال المناخ الأمني مسيطراً على السجن.

ووفقًا لهذا التقرير، فقد تم إدخال ما لا يقل عن 12 سجينًا إلى مستشفى سجن إيفين. ولا زال بعض السجناء الأربعين الذين نُقلوا إلى سجن رجائي شهر، بمن فيهم أمير عباس أزرم وند، لا زالوا في السجن على الرغم من أن الرصاص في أجسادهم ولم يتلقوا أي علاج.

وفي وقت سابق، أفادت "إيران إنترناشيونال"، بأن حالة عدد من السجناء تدهورت بسبب استنشاق كميات كبيرة من الدخان والغاز وتم نقلهم إلى المستشفى، كما أصيب عدد من السجناء الآخرين بجروح ناجمة عن طلقات من بنادق صيد ونقلوا إلى مستشفى السجن.

كما تم نقل عدد من المعتقلين السياسيين من العنبر 8 في سجن إيفين من قبل الحرس الخاص بعد انتهاء الاشتباكات، ولا توجد معلومات حول حالتهم.

ووفقًا للسلطات الإيرانية، فقد وقع هذا الحريق في محيط العنبرين 7 و8 بسجن إيفين وفي ورشة عمل.

وبحسب الأنباء، بعد الحريق، حاول عدد من السجناء من العنابر الأخرى، بما في ذلك العنبر الرابع وعنبر النساء، مغادرة العنابر إلى ساحة السجن، لكن حراس الأمن أطلقوا الغاز المسيل للدموع عليهم.

كانت "إيران إنترناشيونال" قد أعلنت عن مقتل 4 أشخاص في حريق سجن إيفين، وبعد ساعات قليلة، أكدت وكالة أنباء القضاء هذا الأمر.

وذكرت وكالة الأنباء هذه، اليوم الاثنين، أن 4 سجناء آخرين لقوا مصرعهم وبلغ عدد القتلى 8 اشخاص. ولم تعلن السلطات القضائية أسماء هؤلاء السجناء الثمانية واكتفت بالإعلان عن اتهامهم بالسرقة.

هذا ونشر المسؤولون الحكوميون ووسائل الإعلام تقارير متضاربة حول الحريق في سجن إيفين. فيما أفاد موقع "مشرق نيوز"، المقرب من الأجهزة الأمنية، عن مقتل 7 سجناء بسبب وقوعهم في حقل ألغام أرضية.

كما ذكرت وكالة أنباء "فارس" التابعة للحرس الثوري الإيراني، أن سبب أصوات الانفجار بعد الحريق في إيفين، مرتبطة بخروج بعض السجناء الهاربين من السجن ووقوعهم في "حقل الألغام" الواقع في الجانب الشمالي من سجن إيفين، لكنها بعد دقائق نفت الخبر نقلا عن "مصدر مطلع".

ووصفت وكالة "فارس" حريق سجن إيفين بأنه نتج عن حرق "مستودع الملابس وورشة العمل في السجن، في خطوة تم الإعداد لها مسبقاً" بعد "اشتباك مفتعل" بين سجناء العنبرين 7 و8.

في غضون ذلك، ذكرت وكالة أنباء "إيرنا"، نقلاً عن مسؤول أمني كبير، أن هناك اشتباكا حدث بين السجناء وموظفي سجن إيفين، ثم اشتعلت النيران في مستودع ملابس السجناء.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها