احتجاجات طلاب جامعات إيران للأسبوع الخامس: "طهران أصبحت سجنا وإيفين مسلخا"

Sunday, 10/16/2022

نظم طلاب مختلف الجامعات الإيرانية في الأسبوع الخامس من الانتفاضة الشعبية العارمة ضد النظام في إيران، نظموا تجمعات احتجاجية وأشاروا في هتافاتهم إلى أحداث سجن إيفين، مساء أمس السبت، ورفعوا شعار: "طهران أصبحت سجنا.. وإيفين أصبح مسلخا".

وتجمع طلاب كلية التكنولوجيا التابعة لجامعة طهران احتجاجا على قمع الانتفاضة الشعبية، وعلى أحداث مساء أمس السبت في سجن إيفين، ورفعوا شعارات منها: "مجزرة سينما ركس تعود من جديد"، و"على الشعب أن ينهض"، و"طهران أصبحت مركز اعتقال وإيفين أصبح مسلخا".

يشار إلى أن حريق سينما ركس حدث يوم 19 أغسطس (آب) 1978، وراح ضحيتها مئات المواطنين في مدينة عبادان، جنوب غربي إيران. وتقول بعض المصادر إن الحادث دبره أنصار الخميني لتأليب الرأي العام ضد نظام الشاه.

كما نظم طلاب جامعة كيلان للعلوم الطبية، شمالي إيران، اليوم الأحد 16 أكتوبر (تشرين الأول)، تجمعات احتجاجية رددوا خلالها هتافات مناهضة للنظام الإيراني والباسيج مثل: "أيها الباسيجي العميل، كل جيداً إنها النهاية".

إلى ذلك، تجمع طلاب جامعة تبريز للعلوم الطبية شمال غربي إيران مرة أخرى ورفعوا خلالها شعارات باللغة التركية منها: "أذربيجان يقظة وتدعم كردستان".

كما نظم طلاب جامعات إيرانية أخرى، اليوم الأحد، تجمعات احتجاجية بمن فيها جامعة خاجه نصير، وجامعة نجف آباد الأهلية، وجامعة العلوم والتقنية في مازندران، شمال إيران.

ونظم الطلاب الجامعيون، أمس السبت، أيضا، تجمعات احتجاجية رفعوا خلالها شعارات ضد النظام الإيراني. وأفادت التقارير الواردة بأن عددا من قوات الباسيج والقوات الأمنية بالزي المدني تواجدوا عند مداخل الجامعات لاعتقال بعض الطلاب ولكنهم واجهوا مقاومة جماعية أفشلت خططهم.

وكانت الاحتجاجات المستمرة للطلاب الجامعيين في إيران قد انطلقت منذ 18 سبتمبر (أيلول) الماضي، أي بعد يومين من انتشار خبر وفاة الشابة الإيرانية، مهسا أميني، بيد "شرطة الأخلاق" الإيرانية.

واضطرت بعض الجامعات في الأسابيع الماضية إلى إقامة الصفوف الجامعية بشكل أونلاين. وقد اعتقل الأمن الإيراني المئات من الطلاب الجامعيين بسبب احتجاجاتهم.

كما نظم تلاميذ المدارس الإيرانية في الأسابيع الماضية احتجاجات رفعوا خلالها شعارات ضد النظام، فيما قامت التلميذات بخلع حجابهن للتعبير عن معارضتهن للنظام.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها