استمرار الاحتجاجات على مقتل مهسا أميني وإعلان الحداد العام اليوم وغدا

Sunday, 09/18/2022

أعلنت الأحزاب الكردية وولي عهد إيران السابق، رضا بهلوي، الحداد العام والإضراب اليوم الأحد وغدا الاثنين. تزامنا مع انتشار الغضب الشعبي والاحتجاجات بسبب مقتل مهسا أميني بعد اعتقالها من قبل عناصر دوريات الإرشاد، فيما تواصل السلطات الإيرانية إنكار مسؤولية النظام في الحادث.

وأعلنت الأحزاب الكردستانية الإيرانية والنشطاء المدنيون والسياسيون في كردستان، اليوم الأحد، إضرابا عاما في المحافظات الكردية حيث تنتمي مهسا أميني إلى مدينة سقز بكردستان غربي البلاد.

وفي هذه الدعوة التي نشرها "مركز تعاون أحزاب كردستان الإيرانية" ، طلب المركز من جميع فئات شعب كردستان والأحزاب السياسية والمنظمات المدنية ونشطاء حقوق الإنسان المشاركة في الإضراب.

من جانبه أعلن ولي عهد إيران السابق، رضا بهلوي، اليوم الأحد وغدا الاثنين حدادا عاما للإيرانيين. وقال إن "مقتل مهسا أميني الصادم على يد نظام الجمهورية الإسلامية المناهض لإيران والمعادي للمرأة أضر بمشاعر الأمة الإيرانية. هذا الشعور العام، والحداد الوطني، والغضب، هو رمز لقرار شعب يقف في وجه الموت للحصول على حقوقه".

وأضاف: "المقاومة الشديدة التي امتدت 43 عامًا والتي تزينت بدم ندا آقا سلطان لن تنتهي بدم مهسا.. نحن بحاجة إلى ربط هذا الحزن والغضب بالتضامن الوطني والأمل بغد خالٍ من ظلم الجمهورية الإسلامية".

كما كتبت زوجة شاه إيران السابق، فرح بهلوي، في بيان رداً على "الموت المفجع لمهسا أميني على يد النظام المناهض للمرأة في الجمهورية الإسلامية": "مرة أخرى، مات أحد أبناء إيران على يد نظام مناهض لإيران. بصفتي أما إيرانية، أقدم التعازي القلبية لوالدة جينا ووالدها وأقاربها على هذه المأساة الكبيرة والمؤلمة".

يوم أمس السبت تجاوز هاشتاغ #مهساأميني على "تويتر" باللغة الفارسية المليونين. فبعد أن دخلت مهسا أميني في غيبوبة وتوفيت إثر القبض عليها من قبل "شرطة الإرشاد" الإيرانية، عبر العديد من نشطاء موقع "تويتر" عن احتجاجهم باستخدام هشتاغ #مهساأميني وحولوه إلى واحد من أهم الهاشتاغات.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها