الاحتجاجات ضد مقتل مهسا أميني تتسع.. ومتظاهرات في مواجهة الأمن الإيراني

Saturday, 09/17/2022

تستمر الاحتجاجات المنددة بمقتل مهسا أميني على يد الشرطة الإيرانية، أول من أمس الخميس، وتتوسع إلى مدينة سنندج مركز محافظة كردستان، غربي ايران.

وأظهرت مقاطع فيديو حصلت عليها "إيران إنترناشيونال" اندلاع احتجاجات في المدينة الواقعة غربي ‎إيران، للتنديد بمقتل ‎مهسا أميني، على يد الشرطة الإيرانية بسبب الحجاب.

وردد آلاف الاشخاص هتافات مثل "الموت للديكتاتور"، و"عار علينا مرشدنا الجاهل"، في جنازة مهسا أميني التي قتلت على يد عناصر دورية الإرشاد. كما ورد أن القوات الأمنية في سقز أطلقت النار على المتظاهرين الذين هتفوا "عديم الشرف"، و"الموت للديكتاتور" أمام مكتب قائمقام المدينة.

وحصلت "إيران إنترناشيونال" على مقطع فيديو لمجموعة من النساء المشاركات في تشييع جنازة ‎مهسا أميني، وهن يقمن بخلع الحجاب، تضامنا مع مهسا التي قتلت بسبب حجابها على يد الشرطة الإيرانية. كما هتفت النساء بـ"الموت للديكتاتور"، في إشارة إلى المرشد ‎علي خامنئي.

ويظهر مقطع فيديو من سنندج، غربي إيران، مجموعة من السيدات المحتجات يواجهن عناصر الوحدات الخاصة التابعة للأمن الإيراني، وهم يحاولون تفريق المحتجات على مقتل مهسا أميني.

وحسب المعلومات الواردة من ‎إيران فإن خدمة الإنترنت تواجه خللا شديدا في مدن سقز وماريوان وسنندج بمحافظة كردستان، غربي إيران، والتي تشهد احتجاجات للتنديد بمقتل ‎مهسا أميني.

وفي شأن متصل، تلقت "إيران إنترناشيونال" مقطع فيديو يظهر عناصر الأمن في ساحة القدس، بمدينة سقز، مسقط رأس مهسا اميني، وهم يطلقون النار مباشرة باتجاه المحتجين.

تجد الإشارة إلى أن مهسا أميني (جينا) توفيت، أمس الجمعة 16 سبتمبر (أيلول)، بعد غيبوبة استمرت 3 أيام، جراء تعرضها للضرب من قبل دورية الإرشاد، ودفنت جثتها في مقبرة سقز الرئيسية، صباح اليوم السبت 17 سبتمبر (أيلول).

وبعد ساعات من وفاة مهسا، أبلغت عائلتها "إيران إنترناشيونال" أنه سيتم نقل جثمان هذه الشابة إلى مقبرة "آيتشي" سقز، دون أي فحص شرعي مفصل، مع استمرار الضغوط الأمنية الشديدة لدفنها.

وتظهر الصورة المنشورة لقبر مهسا (جينا) في سقز عبارة "جينا، لن تموتي سيصبح اسمك رمزا..."، مكتوبة باللغة الكردية على حجر فوق القبر.

وبحسب الأنباء، منذ صباح اليوم السبت، كان عناصر الأمن في عجلة من أمرهم لدفن الجثة على الفور.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها