مصادر طبية لـ"إيران إنترناشيونال": تحطم أنسجة دماغ مهسا أميني بسبب "عدة ضربات"

Saturday, 09/17/2022

كشفت مصادر بالمستشفى لـ"إيران إنترناشيونال" أن الفتاة الإيرانية، مهسا أميني لم تتفاعل مع أي نوع من أنواع الإفاقة أثناء نقلها إلى مستشفى كسرى بالعاصمة طهران، وحدث لها موت دماغي كامل.

واضاف المصدر أن رئتيها امتلأتا بالدماء وكان واضحا أن "المريضة لا يمكن إسعافها".

وأكد المصدر أن أوضاع مهسا "كانت حرجة لدرجة لأنه لا يمكن إنعاشها ولا خضوعها لعملية جراحية، لأن أنسجة دماغها أصيبت بأضرار بالغة، وكان من الواضح أن لكمة واحدة لا يمكن أن تؤدي إلى هذه الأضرار. وقد تلقت مهسا العديد من الضربات في رأسها".

وتابع المصدر أنه "إذا أصيب شخص في رأسه في حادث ما، فقد تكون لديه فرصة للبقاء على قيد الحياة بإجراء عملية جراحية لتصريف التورم الدموي، ولكن في حالة مهسا، كانت الإصابة كبيرة لدرجة أن الجراحة كانت غير ممكنة، مما يدل على ضربات متعددة أدت إلى تحطيم أنسجة الدماغ".

وأوضح المصدر أن القانون يسمح بإحالة الجثمان إلى الطب الشرعي في حال حدثت الوفاة خلال 24 ساعة من الدخول إلى المستشفى، ولكن إبقاء أميني والاحتفاظ بها في المستشفى لمدة أطول كان لكسب الوقت.

وقبل ساعة، أعلن مستشفى كسرى في بيان له، أن مهسا أميني وصلت إلى هذا المستشفى دون "علامات حيوية" وكانت في حالة "موت دماغي" وبعد 48 ساعة من إنعاشها، أصيبت بنوبة قلبية مرة أخرى وتوفيت.

أحدث الأخبار

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها