صحيفة سويدية: محاكمة شقيقين من أصول إيرانية بتهمة "التجسس"

8/28/2022

أفادت صحيفة "الإكسبرسن" السويدية أن شقيقين سويديين ينحدران من أصول إيرانية، أحدهما يعمل في الشرطة والاستخبارات العسكرية السويدية، ستتم محاكمتهما بالتهم الواردة ضدهما.

وذكرت الصحيفة أن الشقيقين وُلدا في إيران ولكنهما جاءا إلى السويد منذ طفولتهما، واتُهما بالتجسس منذ مارس (آذار) 2011 حتى القبض عليهما في العام الماضي.

وأكدت الصحيفة أنه لم يتضح بعد ما إذا كان الاثنان قد قدما معلومات إلى الاستخبارات الإيرانية أو إلى جهة أخرى.

وأضاف التقرير أن الأخ الأكبر كان يعمل محققًا وعمل أيضًا لفترة في الشرطة الأمنية وعمل أيضًا في المخابرات العسكرية السويدية. وأضافت الصحيفة أن الأخير كان ملما باللغة الفارسية.

وتابع التقرير أن الشقيق الأصغر عمل أيضا في الشرطة السويدية لفترة قصيرة من الزمن، لكن من غير الواضح ما إذا كان الشقيقان يعملان في شرطة الأمن السويدية في نفس الوقت أم لا.

وينفي الشقيقان وهما رهن الاعتقال، الاتهامات الواردة ضدهما.

وبحسب التقرير، فسوف يحضر المحاكمة عضو من القوات المسلحة السويدية لم يتم الكشف عن اسمه.

ولا تزال السلطات القضائية السويدية لم تنشر معلومات حول ملف الشقيقين، لكن المدعين العامين ومحامي الشقيقين، الذين تم استدعاؤهم إلى محكمة استكهولم، أكدوا أن الأخوين سيحاكمان بتهمة "التجسس".

يشار إلى أن العلاقات الإيرانية- السويدية توترت خلال السنوات الأخيرة بسبب قيام إيران بسجن أحمد رضا جلالي، الطبيب والباحث الإيراني- السويدي، بتهمة "التجسس" وإصدار حكم الإعدام بحقه، ومن جهة أخرى عقدت جلسة محاكمة حميد نوري، مساعد المدعي العام الإيراني السابق في سجن كوهردشت، في السويد بتهمة المشاركة في إعدام السجناء السياسيين بشكل جماعي عام 1988.

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الاستخبارات الإيرانية عن اعتقال مواطن سويدي في إيران بتهمة "التجسس"، وأعلنت أن هذا المواطن كان على تواصل بـ"مشتبه بهم أوروبيين وغير أوروبيين" في إيران.

وأعلن أحد المتحدثين باسم وزارة الخارجية السويدية أن تقرير وزارة الاستخبارات حول اعتقال مواطن سويدي يشير إلى اعتقال مواطن يبلغ من العمر 30 عامًا كانت السويد قد أكدت اعتقاله في مايو (أيار) الماضي.

وأفادت وسائل إعلام سويدية في مايو الماضي باعتقال سائح سويدي أثناء مغادرته طهران، وذلك بعد أسبوع من تحذير السويد لمواطنيها من السفر إلى إيران. وتزامن هذا الاعتقال مع دخول محكمة استكهولم السويدية مرحلة الحكم على حميد نوري المتهم بقتل سجناء سياسيين عام 1988.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها