"نيويورك تايمز": أميركا أعلنت لإیران أنها لا تنوي التصعيد في سوريا

Saturday, 08/27/2022

کتبت صحيفة "نيويورك تايمز" نقلًا عن مسؤول أميركي حول الضربات الأميركية الأخيرة في سوريا: "أكد المسؤولون الأميركيون لإيران عبر القنوات الخاصة، وكذلك علنًا، أنهم لا يعتزمون تصعيد الأعمال العدائية، لكنهم يسعون فقط لحماية المصالح الأميركية".

من ناحية أخری أعلنت "واشنطن بوست" نقلًا عن مسؤول مطلع: منذ تولي مايكل كوريلا القيادة المركزية (سنتكوم) في شهر أبريل / نيسان، تكثفت جهود منع هجمات إيران ضد القوات والمواقع الأميركية حتى لا تتمكن طهران من تنفيذ هذه الأعمال بسهولة.

وقال هذا المصدر المطلع لصحيفة واشنطن بوست: "وجهة النظر الحالية للقيادة المركزية للجيش الأميركي هي أن التقاعس عن هجمات المليشيات المدعومة من إيران سيؤدي إلى زيادة هذه الهجمات، وهذا سيزيد من التوترات".

وبدأت الجولة الجديدة من الهجمات المضادة للقوات الأميركية والقوات التابعة لإيران، يوم الإثنين، 15 أغسطس / آب، بعد أن هاجمت عدة طائرات مسيرة لقوات مدعومة من إيران في سوريا قاعدة التحالف الدولي لمكافحة الإرهاب في ذلك البلد.

بعد هذه الهجمات، استهدف الجيش الأميركي، بأوامر من جو بايدن، قواعد الميليشيات المدعومة من إيران في شرق سوريا بهجومين منفصلين.

وأسفرت هذه الاشتباکات عن إصابة ثلاثة جنود أميركيين ومقتل أربعة من المليشيات الموالية لإيران.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها