خاص لـ"إيران إنترناشيونال": 85 لاجئًا إيرانيا وأفغانيا عالقون في مياه البحر الأبيض المتوسط

Friday, 08/26/2022

تلقت قناة "إيران إنترناشيونال" معلومات تفيد بأن 85 لاجئًا إيرانيا وأفغانيا بينهم نساء وأطفال، عالقون منذ أمس الخميس في مياه البحر الأبيض المتوسط، غرب اليونان؛ بسبب عطل في محرك القارب.

وبحسب الصور ومقاطع الفيديو والملفات الصوتية التي تلقتها "إيران إنترناشيونال"، فإن الإيرانيين يمثلون نحو 70 راكبًا في هذا القارب الذي دخل البحر الأربعاء الماضي، كما يُقل القارب نحو 30 امرأة وطفلًا.

وأظهر أحد مقاطع الفيديو المرسلة، وجود سفينة بالقرب من قارب اللاجئين، ويقول أحد طالبي اللجوء في الفيديو: إنهم اتصلوا بالشرطة اليونانية والإيطالية، لكن لم يأتِ أحد لمساعدتهم، كما حذر اللاجئون من نفاد الطعام لديهم.

وقال أحد أقارب هؤلاء الركاب، الذي يعيش في الدنمارك، لـ"إيران إنترناشيونال": إن هذا القارب انطلق من تركيا.

كما أظهرت الصور أن بعض اللاجئين ألقوا بأنفسهم في المياه للوصول إلى الشاطئ.

يُشار إلى أن موقع "هنغاو" لحقوق الإنسان قد أفاد في ديسمبر الماضي بوفاة 8 لاجئين أكراد إيرانيين خلال عام، كانوا في طريقهم للفرار من إيران إلى أوروبا.

وقبل سنوات، أثار غرق أسرة إيرانية لاجئة مكونة من خمسة أشخاص من مدينة "سردشت" شمال غرب إيران، والتي كانت في طريقها إلى بريطانيا في قناة "المانش"، ردود فعل واسعة في وسائل الإعلام وبين النشطاء البريطانيين والفرنسيين.

وطالب العديد من هؤلاء النشطاء الحكومتين الفرنسية والبريطانية باتخاذ إجراءات لضمان أمن طالبي اللجوء.

ومؤخرًا، أعلن السفير البريطاني السابق لدى أميركا جون كير، أن الإيرانيين يشكلون غالبية طالبي اللجوء الذين وصلوا إلى بريطانيا عبر قناة "المانش" في الأشهر الـ18 الماضية.

ووفقًا لموقع "هافينغتون"، قال "كير" أيضًا: إن أكثر من 70% من الذين يعبرون قناة "المانش" لاجئون من البلدان المنكوبة بالأزمات، بما في ذلك إيران والعراق والسودان وسوريا.

وفي ديسمبر (كانون الأول) الماضي، أعلنت وزارة الداخلية الفرنسية أنه تم التعرف على 26 من طالبي اللجوء الـ27 الذين غرقوا في "المانش"، أحدهم رجل كردي إيراني.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها