استمرار أزمة المياه بهمدان في إيران.. احتجاجات للمواطنين والحكومة تعد بـ"حل سريع"

Wednesday, 08/24/2022

بينما أعلن المتحدث الرسمي باسم الحكومة الإيرانية العد التنازلي لحل مشكلة المياه في مدينة همدان، غربي إيران، أكد المدير العام لشركة المياه في هذه المحافظة أن خط نقل المياه سيكتمل في غضون أسبوعين.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة المياه بمحافظة همدان، محمد ضروري، إن 29 بئرًا دخلت شبكة إمدادات المياه في همدان حتى الليلة الماضية.

وأعرب عن أمله في استكمال خط نقل مياه همدان في غضون أسبوعين على أبعد تقدير.
في غضون ذلك، أعلن المتحدث الرسمي باسم الحكومة الإيرانية، علي بهادري جهرمي، أن شبكة نقل المياه إلى مدينة همدان لم تتقدم في الخمسة عشر عامًا الماضية، ويتم الآن العمل في ثلاث نوبات بوتيرة سريعة جدًا، مشيرا إلى أنه يجب انتظار العد التنازلي لحل مشكلة مياه همدان.

يذكر أن مياه همدان لاتزال مقطوعة، وتم نشر مقاطع فيديو لتوزيع المياه المعدنية، وإمدادات المياه عن طريق الصهاريج في هذه المدينة.

وبعد أيام قليلة من الانقطاع الكامل للمياه في مدينة همدان، نزلت مجموعة من أهالي هذه المدينة إلى الشارع، ليلة الثلاثاء 23 أغسطس (آب)، ورددوا هتافات مثل: "الموت للمسؤول غير الكفء" احتجاجا على أزمة نقص المياه، وعدم وفاء المسؤولين الحكوميين بوعودهم.

وتجمع المتظاهرون في أحد الشوارع الرئيسية في مدينة همدان، ورفعوا شعارات مثل: "نطلب الدعم من جميع المواطنين".

وبدأت الجولة الجديدة من أزمة نقص المياه قبل أسبوعين بانقطاع مياه الشرب في شهركرد مركز محافظة جهارمحال وبختياري، ثم وصلت همدان وأروميه والأهواز.

وأدى هذا الوضع الحرج إلى تعطيل حياة الناس في عدة محافظات أخرى.

وأعلنت سلطات مدينة شهركرد عن توصيل المياه، لكن مياه المدينة انقطعت مرة أخرى في بعض المناطق يوم الثلاثاء.

من جهته، قال الرئيس التنفيذي لشركة مياه جهارمحال وبختياري، فردوس كريمي: إننا بحاجة إلى قطع المياه والكهرباء لتركيب المضخة في مسار الأنابيب لمشروع عمان، وبعد الانتهاء من العملية التنفيذية، سيدخل هذا المشروع الخدمة مرة أخرى.

وأشار إلى أنه بحسب إعلان شركة المياه والصرف الصحي، فإن قطع المياه في شارع فردوسي الشمالي بشهركرد كان بسبب كسر خط أنابيب نقل المياه إلى الخزانات في حي ميراباد، وتم حل المشكلة بعد إصلاح الأنبوب.

وشهدت شهركرد، الثلاثاء 16 أغسطس، احتجاجات على انقطاع مياه الشرب، وتجمع المواطنون أمام مكتب محافظ جهارمحال وبختياري ورددوا هتافات مثل: "الموت للمحافظ"، "الموت لرئيسي"، "عار علينا حكومتنا الغبية".

وبعد انقطاع المياه في مدينة همدان، حذر الخبراء من احتمال انقطاع المياه في بعض المحافظات الأخرى، بما في ذلك أصفهان. كما صدرت تحذيرات مماثلة بشأن بعض المحافظات الأخرى.

في الوقت نفسه، قال مدير عام إدارة الأزمات بمحافظة كرمانشاه، غلام رضا شهبازي، إن هذه المحافظة لا تواجه أزمة وتحديًا جادًا في مجال إمدادات المياه.

وفي الصيف الماضي، عقب احتجاجات أهالي خوزستانن جنوب غربي إيران، على أزمة نقص المياه، قُتل عدد من المتظاهرين بنيران مباشرة من قوات الأمن واعتقل العشرات.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها