مايك بومبيو ونيكي هايلي ينضمان لحملة حظر إصدار تأشيرة الولايات المتحدة للرئيس الإيراني

Thursday, 08/18/2022

انضم وزير الخارجية الأميركي السابق، مايك بومبيو، والسفيرة الأميركية السابقة لدى الأمم المتحدة، نيكي هايلي، إلى تحالف من مجموعات حقوق الإنسان والمشرعين الجمهوريين لمنع تأشيرة الرئيس الإيراني لزيارة الولايات المتحدة.

ففي مقابلة مع صحيفة "واشنطن فري بيكون"، بينما حذر بومبيو من الإجراء المحتمل من جانب إدارة بايدن لمنح "رئيسي" تأشيرة لحضور الجمعية العامة للأمم المتحدة، قال: "بعد أسابيع قليلة فقط من تهديد إيران بتحويل أميركا إلى جحيم وخراب، تريد إدارة بايدن منح "رئيسي" تأشيرة دخول".

وأضاف: "بينما يحاول المسؤولون الإيرانيون بنشاط قتل الأميركيين على الأراضي الأميركية، تريد إدارة بايدن منحهم تأشيرات دخول".

وقالت السفيرة الأميركية السابقة لدى الأمم المتحدة، نيكي هايلي، لصحيفة "واشنطن فري بيكون" إن الأمم المتحدة تقدم لقادة أکبر راعٍ لإرهاب الدولة في العالم منصة کبیرة للتحدث".

وقالت: "لا يجوز تحت أي ظرف من الظروف أن تسمح حكومة بايدن لإبراهيم رئيسي بأن تطأ قدماه الولايات المتحدة وتلويث تراب أميركا".

وفي إشارة إلی تهديدات إيران ضد الولايات المتحدة وسجل إبراهيم رئيسي في انتهاكات حقوق الإنسان، لا سيما دوره في عمليات الإعدام بالثمانینیات، کتب تحالف من مجموعات حقوق الإنسان والجمهوريين والنشطاء اليهود والجماعات الإيرانية الأميركية إلى البيت الأبيض، طالبین من بايدن رفض منح إبراهيم رئيسي، تأشيرة دخول إلى الولايات المتحدة.

أحدث الأخبار

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها