سيول وانزلاقات أرضية غرب وجنوب طهران ومقتل ما لا يقل عن 5 أشخاص

7/28/2022

لقي 5 أشخاص على الأقل مصرعهم وأصيب 9 آخرون في منطقة إمام زاده داوود بطهران، كما قتل شخص واحد في "رودهن"، وطفلان في زاهدان وذلك وفقًا للتقارير الأخيرة، وما تزال السيول تحصد ضحايا في مناطق مختلفة من إيران.

وقال رئيس جمعية الهلال الأحمر الإيراني، بير حسين كوليوند، لوكالة أنباء "إرنا" الإيرانية اليوم الخميس 28 يوليو: إنه تم نقل 500 شخص إلى "مناطق آمنة" بسبب السيول في منطقة إمام زاده داود.

وأضاف: "10 فرق من الكلاب تبحث عن أشخاص مفقودين محتملين".

بالإضافة إلى هذه المنطقة، غمرت المياه مناطق أخرى في غرب وجنوب محافظة طهران، وتم حظر دخول متنزه الغابة في كوهسار وجوانمردان.

في الوقت نفسه، أعلنت شرطة مرور طهران أن الأرض قد انزلقت في مسار الجنوب إلى الجنوبي الشمالي لشارع "سباه".

وفي محافظة سيستان وبلوشستان، أعلن إبراهيم شهرياري مشرف إدارة إطفاء زاهدان، أمس الأربعاء، مقتل طفلين وإصابة والدهما ونقله إلى المستشفى بعد هطول أمطار غزيرة وانهيار سقف منزل في هذه المدينة.

وقال مساعد الإنقاذ في جمعية الهلال الأحمر بمحافظة كرمان: انتشل فريق الإنقاذ، أمس الأربعاء، جثة شابة من نهر "دارسينويه" في منطقة كوهبايه.


وفي محافظة فارس قال مساعد جمعية الهلال الأحمر: أصيب 17 شخصًا بجروح في سيول قرى داراب.

وقتل ما لا يقل عن 3 أشخاص يوم الخميس وفقدت فتاة تبلغ من العمر ثماني سنوات بسبب الأمطار الغزيرة والسيول في محافظتي كرمان وسيستان وبلوشستان، جنوب شرقي إيران.

وبدأت السيول الأخيرة في إيران الأسبوع الماضي بمحافظة فارس، جنوبي إيران، وقد خلفت أكثر من عشرين قتيلاً في إستهبان.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها