إحالة 7 عملاء للنظام الإيراني إلى القضاء التركي بتهمة محاولة اغتيال إسرائيليين

6/30/2022

ذكرت وسائل إعلام تركية أن 7 أعضاء من مجموعة ضمت 8 أعضاء تابعة لقوات أمن النظام الإيراني تم اعتقالهم بتهمة التآمر لاغتيال إسرائيليين في تركيا قد قُدموا إلى القضاء.

وأفادت وسائل الإعلام التركية عن تقديم المتهمين السبعة إلى النيابة، صباح الخميس 30 يونيو (حزيران)، تحت إجراءات أمنية مشددة.

وانتهى استجواب هؤلاء الثمانية المشتبه بهم الذين تم القبض عليهم أثناء التحضير لعملية تخريبية لصالح قوات الأمن والاستخبارات الإيرانية.

واعتُقل الرجال في هجوم شنته قوات الأمن التركية، الخميس 15 يونيو (حزيران)، على بعض المنازل وفندق في منطقة بيوغلو في إسطنبول.

وذكرت وسائل إعلام تركية أن أسلحة يحتمل أن تكون معدة للاستخدام في مؤامرة الاغتيال قد ضبطت خلال عملية مشتركة لقوات الأمن والاستخبارات التركية.

وفي وقت سابق وفي رسالة بالفيديو شكر رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، وقوات الأمن التركية والإسرائيلية على جهودهم لإحباط هجمات محتملة على مواطنين إسرائيليين في تركيا.

ونقلت "بوليتيكو" عن دبلوماسي مطلع قوله إن وزير خارجية إسرائيل، يائير لابيد، انتقد زيارة منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيف بوريل، لإيران، ووصفها بأنها "خطأ استراتيجي ويبعث برسالة خاطئة إلى إيران"، مشيرا إلى محاولة النظام الإيراني اغتيال مواطنين إسرائيليين، خاصة في تركيا. وتتهم إسرائيل النظام الإيراني بالتخطيط لهذه الهجمات.

ومع ذلك، أُعلن يوم الأربعاء أن إسرائيل خفضت تنبيهات السفر للمواطنين المسافرين إلى تركيا إلى المستوى الثالث أو المتوسط.

وأدى الكشف عن خطة النظام الإيراني لقتل مواطنين إسرائيليين في تركيا إلى أزمة دبلوماسية بين طهران وأنقرة، وكذلك عزل رئيس جهاز استخبارات الحرس الثوري، حسين طائب.

كما أرجأت تركيا زيارة وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، عدة مرات، إلى أن تمت الزيارة يوم الاثنين الماضي.

وقال وزير الخارجية التركي في مؤتمر صحافي مشترك مع وزير خارجية إيران في أنقرة "يجب أن نواصل التعاون مع إيران في الحرب ضد الإرهاب، لأن الإرهاب هو عدونا المشترك".

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها