صحيفة أفغانية: مقتل أحد حرس الحدود الإيراني على يد طالبان

6/29/2022

وردت تقارير إعلامية متناقضة حول مقتل أحد عناصر حرس الحدود الإيراني على يد حركة طالبان الأفغانية شرقي إيران.

فبينما أعلنت صحيفة "الثامنة صباحا" الأفغانية عن مقتل أحد حرس الحدود الإيراني، ويدعى محمد صياد، على يد طالبان أمس الثلاثاء، كتبت وسائل إعلام إيرانية أن هذا العسكري قتل في اشتباك مع "أشرار مسلحين".

وأفادت الصحيفة الأفغانية أن حركة طالبان دخلت أراضي إيران واشتبكت مع حرس الحدود أمس الثلاثاء عقب "مقتل وإصابة طفلين أفغانيين على يد هؤلاء الحرس".

ولكن وكالات الأنباء الرسمية في إيران كتبت أن حرس الحدود الإيراني اشتبك يوم الثلاثاء مع "مسلحين كانوا يحاولون التسلل إلى حدود البلاد من أفغانستان".

كما أعرب قائم مقام مدينة هيرمند في سيستان وبلوشستان عن تعازيه في مقتل أحد عناصر حرس الحدود الإيراني. علما أن مدينة هيرمند تقع في محافظة سيستان وبلوشستان جنوب شرق إيران، على بعد 240 كيلومترًا شمال زاهدان، وهي مدينة متاخمة لولاية نيمروز الأفغانية.

وسبق أن نشبت اشتباكات متكررة بين القوات الحدودية الإيرانية وحركة طالبان. ففي مايو الماضي، احتجزت طالبان مركبة عسكرية إيرانية بعد اندلاع اشتباكات بين الجانبين.

وقال حسن كاظمي قمي، المبعوث الخاص للرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي، في شؤون أفغانستان، إن سبب الاشتباك هو "عمليات إنشاء طريق دون تنسيق مسبق" من قِبل طالبان و"انتهاكات حدودية".

كما نشبت اشتباكات بين الجانبين في ديسمبر الماضي، والتي قال عنها رسول موسوي، المدير العام لقسم غرب آسيا بالخارجية الإيرانية، إن سبب هذه الاشتباكات "عدم تمتع حرس حدود طالبان بالمهنية".

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها