تقارير عن سماح إيران لتركيا بمهاجمة الأكراد شمالي سوريا.. وطهران تنفي

6/28/2022

نفى السفير الإيراني في أنقرة، محمد فرازمند، ما وصفته وسائل إعلام ومحللون نقلًا عن وزير خارجية إيران، حسين أمير عبد اللهيان بأن "طهران منحت تركيا الضوء الأخضر لمهاجمة المقاتلين الأكراد شمالي سوريا".

وفي مقابلة مع وكالة أنباء "تسنيم" الإيرانية، لفت فرازمند إلى تصريحات وزير الخارجية التي أدلى بها في أنقرة، وأوضح "أن وزير الخارجية قال إن مخاوف تركيا يجب أن تعالج بالطرق السلمية".

وأضاف السفير الإيراني: "وجهات نظر إيران بشأن هذه القضية واضحة وحازمة، والأصدقاء الأتراك على علم بها".

وكان وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان أكد، أمس الاثنين، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره التركي، أن إيران "تستوعب" حاجة تركيا لخوض عمليات جديدة ضد القوات الكردية شمالي سوريا، ويجب إزالة مخاوف تركيا الأمنية بهذا الخصوص.

وتعتبر تركيا المقاتلين الأكراد في سوريا فرعًا من حزب العمال الكردستاني وتصنفهم كجماعة "إرهابية"، لكن الولايات المتحدة وروسيا أعلنتا عن معارضتهما للغزو التركي لشمال سوريا.

وشدد مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأوسط على "قلق واشنطن العميق" إزاء تهديدات أردوغان ضد المقاتلين الأكراد في سوريا.

وخلال السنوات الست الماضية، نفذت أنقرة 3 عمليات عسكرية شمال سوريا ضد الأكراد في وحدات حماية الشعب. ويأتي هذا بينما تتلقى هذه القوات دعما أميركيا خاصة في محاربة تنظيم داعش.

وسبق أن دعت إيران الحليفة لبشار الأسد، في عام 2016، أنقرة إلى إنهاء هجومها آنذاك في شمال سوريا فورا.

لكن أردوغان أكد أن القوات التركية ستطلق عملية جديدة في شمال سوريا بمجرد اكتمال الممر الأمني التركي على الحدود مع سوريا.

وكان الرئيس التركي قد قال في وقت سابق إن أنقرة بصدد "تطهير" منطقتين في شمال سوريا قرب الحدود التركية للقضاء على "التهديدات الإرهابية" في المنطقة.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها