مع تصاعد التوتر مع طالبان.. تقارير عن تحركات عسكرية إيرانية على الحدود الأفغانية

4/26/2022

بالتزامن مع نشر صور وتقارير عن تحركات عسكرية إيرانية على الحدود الأفغانية، أعلن موقع "خبر أونلاين" عن نشر "فرقة زاهدان 88 المدرعة" على الحدود بين البلدين.

وأعلن مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي عن تحركات عسكرية على الحدود الإيرانية الأفغانية، صباح الثلاثاء 26 أبريل (نيسان)، عبر نشر صور ومقاطع فيديو.

وبعد ذلك، نشر موقع "خبر أونلاين" مقطع فيديو قصير يعلن فيه عن "انتشار قوات فرقة زاهدان 88 المدرعة على الحدود الأفغانية".

وفي مقطع فيديو نشره موقع "خبر أونلاين"، شوهد عدد من الدبابات والعربات المدرعة الإيرانية تتحرك باتجاه الحدود الأفغانية.

ونشر بعض المستخدمين أيضًا مقطع فيديو يُظهر إخلاء موقف سيارات الجمارك الحدودية في "دوغارون"، حيث قال أحدهم إنهم يقومون بإخلاء موقف السيارات "لأنهم قالوا إن الحرب ستندلع الليلة".

كما نشر مستخدمون في أفغانستان مقطع فيديو لطائرات هليكوبتر عسكرية إيرانية على الحدود.

من جهة أخرى، كتبت وكالة أنباء "إيسنا"، الثلاثاء، عن الفيديوهات التي تم نشرها في الأيام الأخيرة: "بعض هذه الفيديوهات لا علاقة لها بالجيش الإيراني" و"القوات البرية تتمركز وتقوم بدوريات على الحدود الشرقية على مدار الساعة".

وقبل ذلك بيوم، أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، التوترات بين إيران وطالبان على حدود "دوغارون"، قائلًا إن طهران قلقة للغاية بشأن هذا الأمر وقد أبلغنا الهيئة الحاكمة في أفغانستان بذلك.

ووردت أنباء في الأيام الأخيرة عن اشتباكات حدودية بين طالبان وحرس الحدود الإيراني عند حدود دوغارون/ إسلام قلعة، وجاهزية القوات من الجانبين، وأفادت وكالة "تسنيم" للأنباء عن إغلاق مؤقت لهذا المعبر الحدودي.

وقال حسن كاظمي قمي، المبعوث الخاص للرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي في شؤون أفغانستان، إن سبب الاشتباك هو "شق طريق دون تنسيق مسبق" من قبل طالبان و"انتهاكات حدودية".

ومع ذلك، نقلت وسائل الإعلام الأفغانية، بما في ذلك "طلوع نيوز"، عن مسؤولين في طالبان قولهم إن سبب التوترات الحدودية هو "الدخول غير القانوني لمركبة عسكرية إيرانية إلى أفغانستان".

يشار إلى أنه منذ أن استعادت طالبان السلطة في أفغانستان، اشتبكت قوات الحدود الإيرانية مع عناصر الحركة عدة مرات.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها