المجمع البهائي العالمي: تزايد مصادرة ممتلكات البهائيين بإيران والمئات ينتظرون المحاكمة

3/23/2022

قالت ديان علائي، ممثلة المجمع البهائي العالمي لدى الأمم المتحدة، إن أكثر من ألف بهائي ينتظرون صدور حكم قضائي، مشيرة إلى تزايد إيذاء البهائيين ومصادرة ممتلكاتهم في إيران.

وغردت ديان علائي بأنها أشارت إلى المضايقات التي يتعرض لها البهائيون خلال الدورة التاسعة والأربعين لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

وأكدت أن "اضطهاد البهائيين في إيران مستمر، وأن عدد السجناء في تزايد، وهناك أكثر من ألف بهائي ينتظر المحاكمة".

وبالإضافة إلى الضغط المتزايد على المواطنين البهائيين في إيران، في العام الماضي، زادت حالات مصادرة ممتلكاتهم لصالح مؤسسة "المقر التنفيذي للإمام".

كما أشارت ديان علوي إلى الرغبة المتزايدة لمسؤولي النظام الإيراني لمصادرة الأصول البهائية، مضيفة أن زيادة مصادرة الممتلكات البهائية تثري "المقر التنفيذي للإمام".

وفي فبراير (شباط) الماضي، شدد المجمع البهائي العالمي على أن زيادة مصادرة "المقر التنفيذي للإمام" للممتلكات البهائية كانت علامة على خطة لقمع المؤمنين بهذا الدين من قبل "أعلى مستويات القيادة في إيران"، معلنةً أن "القادة الإيرانيين يجمعون الثروة لأنفسهم من خلال إفقار البهائيين وتشريدهم".

يذكر أن "المقر التنفيذي للإمام" يُدار تحت إشراف المرشد الإيراني، علي خامنئي، ويصادر ممتلكات البهائيين لصالحه.

وفي أحدث حالة، أمرت المحكمة الثورية لمحافظة سمنان بمصادرة ممتلكات 6 بهائيين بناءً على طلب هذا المقر.

وفي الأشهر الأخيرة، تم مصادرة منزل شيدا تأييد، وهي مواطنة بهائيّة تعيش في محافظة مازندران، شمالي إيران، بالإضافة إلى 13 مزرعة للبهائيين في قرية "كتا" بمحافظة كوهكيلويه وبوير أحمد، وأراضٍ زراعيّة بهائيّة في قرية "روشنكوه" بمحافظة مازندران.

وفي العام الماضي صادر هذا المقر أراضي لـ27 بهائيًا في قرية "إيول" في مازندران.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها