الإيرانيون ما زالوا محاصرين في أوكرانيا.. والسفارة لم تف بوعدها في نقل الطلاب

2/27/2022

رغم الوعود السابقة للمسؤولين الإيرانيين، أعلنت وزارة الخارجية، أنها لم تستطع إجلاء الإيرانيين والطلاب الذين يعيشون في العاصمة الأوكرانية والذين حوصروا بسبب الغزو الروسي، بسبب حالة الطوارئ في كييف.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، أمس السبت 26 فبراير (شباط)، إن كل ما قام به النظام الإيراني هو إخراج مجموعة من الإيرانيين والطلاب الذين يعيشون في أوكرانيا من المدن شديدة الخطورة وإرسالهم إلى الحدود الغربية.

وأضاف أنه بسبب حالة الطوارئ المعلنة في كييف، لم يتم إرسال بقية الإيرانيين، وتم إيواء من ذهب إلى السفارة في "مكان آمن".

وزعم المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية أنه لم ترد تقارير عن أي مشكلة يعاني منها إيرانيون أو طلاب يعيشون في أوكرانيا حتى الآن، وأن "هناك مخاوف متفرقة تمت معالجتها".

طلاب إيرانيون يحتجون على عدم وفاء السفارة بوعدها

جاءت هذه التصريحات في الوقت الذي أرسل فيه عدد من الطلاب الإيرانيين مقاطع فيديو إلى "إيران إنترناشيونال" ينتقدون فيها عدم وفاء مسؤولي السفارة الإيرانية في كييف بوعودهم.

وقالوا إنه على الرغم من أنه كان من المقرر أن يتم إرسال سيارة إليهم، فقد اضطروا للوصول إلى محطة القطار سيرًا على الأقدام لساعات لعلهم يتمكنوا من السفر إلى إحدى الدول المجاورة عبر الحدود البرية.

ووفقًا لما ذكره أحد الطلاب فإن الذين اشتروا تذكرة قطار، من قبل، هم فقط من يمكنهم الوصول إلى الحدود.

أحدث الأخبار

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها