"آسيا تايمز": تردُّد طائرات تابعة للحرس الثوري الإيراني إلى ميانمار

1/21/2022

أعلن الموقع الإلكتروني لصحيفة "آسيا تايمز"، في إشارة إلى وصول طائرات مقرّبة من فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني إلی ميانمار، عن احتمال إرسال أسلحة من الحرس الثوري إلى الحكومة العسكرية في ميانمار.

فقد ذكرت صحيفة "آسيا تايمز"، نقلاً عن مواقع تتبع الرحلات الجوية، أن طائرة شحن تابعة لشركة "قشم فارس" أقلعت من مشهد إلى ميانمار الخميس الماضي وعادت في اليوم التالي.

وتخضع شرکة طيران "قشم فارس" لعقوبات أميركية بتهمة التعاون مع فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني.

وأشار داو زين مار أونغ، وزير الخارجية في حكومة "أونغ سان سو كي" بجمهورية اتحاد ميانمار إلى أن الطائرة ربما كانت تحمل شحنة عسكرية.

ووفقًا لصحيفة "آسيا تايمز"، قبل حوالي شهر من الانقلاب العسكري في ميانمار، أفادت إحدى وسائل الإعلام في البلاد عن هبوط طائرة إيرانية وكتبت أن شحنة هذه الطائرة قد تكون معدات عسكرية.

كما قال عدد من الدبلوماسيين الأجانب في جنوب شرق آسيا، لم يتم الكشف عن أسمائهم، لصحيفة "آسيا تايمز"، إن وفدًا إيرانيًّا زار ميانمار في 13 يناير، وربما كانت هذه الزيارة الثانية أو الثالثة لمسؤولين إيرانيين منذ الانقلاب العسكري. ولم يذكر التقرير أسماء المسؤولين.

وقد أُلقي القبض على أونغ سان سو كي وعدد من قادة حكومة ميانمار الآخرين بعد انقلاب عسكري في فبراير 2021 بعد فوز حزبهم في الانتخابات.

وأثير احتمال إرسال الحرس الثوري الإيراني أسلحة إلى ميانمار في حين اتهم الجيش بقتل المسلمين في البلاد.

كما تم انتقاد أونغ سان سو كي لصمته تجاه أعمال العنف وقتل مسلمي ميانمار.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها