وزيرا الدفاع الإسرائيلي والأميركي يشددان على ضرورة منع إيران من امتلاك سلاح نووي

12/10/2021

في معرض تأکيدهما على ضرورة منع إيران من حيازة أسلحة نووية، ناقش وزيرا الدفاع الأميركي والإسرائيلي المخاوف المشتركة المرتبطة بإيران، بما في ذلك الاستفزازات النووية والبرنامج الصاروخي ودعم الإرهاب.

وحذّر وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس من أن إيران تستخدم برنامجها النووي لتحقيق أهدافها في المنطقة والعالم، وقال: "المجتمع الدولي بقيادة الولايات المتحدة لديه فرصة للعمل ضد أهداف الهيمنة الإيرانية ومنع اضطهاد شعوب المنطقة".
وقال "إن إيران، في سعيها لتحقيق أهدافها المهيمنة، تحاول القضاء على كل مظاهر الحرية والكرامة الإنسانية والسلام في الشرق الأوسط وما وراءه".
وقال مشيرا إلى أن لإسرائيل مشكلة مع النظام الإيراني وليس مع الشعب الإيراني: "إن الشعب الإيراني رهينة نظام استبدادي ينتهك حقوق الإنسان".
كما شدد وزير الدفاع الأميركي ويد أوستن على أن الولايات المتحدة ستعمل عن كثب مع شركائها الإقليميين، وخاصة إسرائيل، لمواجهة تهديدات إيران.
كما التقى بيني غانتس وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكين، وناقشا قضية التحديات الإقليمية، بما في ذلك إيران.
في غضون ذلك، قال وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان في مؤتمر صحافي مع نظيره البحريني إنه يأمل أن تكون المحادثات النووية الحالية في فيينا مثمرة وتحمي مصالح الدول الخليجية.
وقال وزير الخارجية السعودي: "الاتفاق الحالي لا يحمينا من قدرات إيران النووية والعسكرية".
وأضاف أن برنامج إيران النووي والصواريخ البالستية و"التحركات الأخرى في المنطقة تعرض الأمن للخطر".

أحدث الأخبار

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها