قوات أمن إيرانية تنفذ اعتقالات جماعية في مدن كردية بعربات الهلال الأحمر

11/13/2021

عقب أنباء عن اعتقال مواطنين في كردستان إيران، انتشر خبر زيادة عدد المعتقلين، اليوم السبت 13 نوفمبر (تشرين الثاني)، وبحسب تقارير جديدة فقد بلغ عدد المعتقلين حتى الآن 27 شخصاً.

وأعلن موقع "هنغاو" لحقوق الإنسان الذي يغطي الأخبار في المناطق الكردية الإيرانية، أمس الجمعة، أن قوات الأمن الإيرانية هاجمت، في اليوم السابق، أربع قرى على الأقل في مدينة بانه بـ"عربات الهلال الأحمر" واعتقلت 20 شخصاً.

كما أكد موقع "كوردبا" الخبر وكتب أن القوات الأمنية استخدمت طائرات مسيرة لملاحقة وتحديد هوية المواطنين المعتقلين، وقامت بضرب وإهانة هؤلاء الأشخاص وعائلاتهم أثناء اعتقالهم، وصادرت ممتلكاتهم الشخصية.

وورد في تقرير "هنغاو"، اليوم السبت، أنه بالإضافة إلى مدينة بانه، تم اعتقال عدد من المواطنين في مدينتي مريوان وسقز في الأيام الأخيرة، وتم حتى الآن التعرف على هوية 27 شخصاً منهم.

هذا ولم ترد أي معلومات عن أسباب هذه الاعتقالات الجماعية. لكن بحسب التقرير، تم نقل جميع المعتقلين إلى مركز احتجاز استخبارات سنندج.

وفي وقت سابق من شهر أكتوبر (تشرين الأول)، أفاد موقع "كوردبا" لحقوق الإنسان بوقوع 565 انتهاكًا حقوقيا، بما في ذلك اعتقال وإعدام مواطنين أكراد وقتل وجرح عتالين أكراد خلال الأشهر الستة الأولى من هذا العام.

وبحسب التقرير، فمنذ مارس (آذار) 2021 تم اعتقال 247 مواطنا كرديا في كردستان، وحكم على 37 بالسجن و136 شخصاً تم إعدامهم. وكانت تهمة "تضليل الرأي العام" هي الأعلى في عدد التهم الموجهة للمعتقلين الأكراد بـ23 قضية، ويليها في المراتب التالية: التعاون مع أحد الأحزاب الكردية بـ19 قضية وإقامة احتفالات نوروز بـ18 قضية.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها