إطلاق فرع دراسي في إيران تحت عنوان "الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر"

10/18/2021

أفادت مصادر إعلامية إيرانية بأنه من المقرر أن يطلق مقر الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر فرعاً دراسياً بهذا الاسم على مستوى الماجستير والدكتوراه.

وبحسب وكالة أنباء "إرنا"، فقد قال مهران صمدي، رئيس "مقر الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر"، في لقاء افتراضي، مساء أمس الأحد 17 أكتوبر (تشرين الأول)، إن الهدف من إطلاق هذه الفرع هو ما سماه "تكوين مجموعات مطالبة" .

ولم يوضح صمدي المقصود بـ"الجماعات المطالبة" وتفاصيل هذا الفرع الدراسي، لكنه قال: يمكن للراغبين في هذا المجال التسجيل في موقع سماه "ساحة المطالبة" وخلال 10 أيام من خلال الحصول على إذن قانوني ورسمي من مقر الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر يمكن لهم رسميًا أمر الناس بالمعروف ونهيهم عن المنكر.

ويرى العديد من نشطاء حقوق الإنسان في هذا انتهاكًا لخصوصية المواطنين.

ومن أبرز مظاهر الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في إيران إنشاء دورية "كشت كميته" بعد انتصار ثورة 1979 وبأمر من روح الله الخميني مؤسس الجمهورية الإسلامية.

وكان هدف تشكيل هذا التنظيم العسكري تحديد وتدمير الجماعات المعارضة للنظام الإيراني، ولكن التعامل مع النساء بسبب عدم امتثالهن للمعايير التي وضعتها السلطات، والتجسس على علاقات المواطنين في الشوارع، أصبح تدريجياً من صلاحيات هذه المجموعة.

وواصلت المجموعة فيما بعد أنشطتها تحت اسم "دورية الإرشاد" تحت إشراف الشرطة، وتصدرت الأخبار بين الحين والآخر أخبار معاملتهم العنيفة للنساء والفتيات واعتقالهن بسبب ما يسمى "الحجاب السيئ".

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها