روبرت مالي: المشاورات حول الخيارات غير الدبلوماسية مع إيران آخذة في التزايد

10/16/2021

قال روبرت مالي، المبعوث الأميركي الخاص إلى إيران، الذي سافر إلى الدول الخليجية لدراسة المخاوف بشأن تصرفات إيران واستئناف الاتفاق، إن دول المنطقة وأعضاء الاتفاق النووي كثفوا مشاوراتهم بشأن بدائل للاتفاق، نظرًا إلى احتمال فشل المحادثات النووية.

وقد سافر مالي إلى الإمارات العربية المتحدة وقطر والمملكة العربية السعودية في الفترة من 15 إلى 21 أكتوبر (تشرين الأول) لمناقشة القضايا الإقليمية والجهود المبذولة لاستئناف المحادثات بشأن إحياء الاتفاق النووي.

وقال روبرت مالي، قبل زيارته لدول الخليج: "لا تزال الولايات المتحدة تفضل الدبلوماسية". لكنه أشار إلى أن "المشاورات بشأن الخيارات الأخرى في تزايد".

وأضاف مالي: "سنكون مستعدين للتكيف مع واقع مختلف، وستكون لدينا بموجبه كل الخيارات لمعالجة برنامج إيران النووي، إذا لم تعد طهران إلى الاتفاق النووي".

والتقى المبعوث الأميركي الخاص بوزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان، خلال محطته الأولى في المملكة العربية السعودية.

وبحسب وزارة الخارجية السعودية، فقد ناقش الجانبان سبل تعزيز التعاون المشترك بين الرياض وواشنطن بشأن الملف النووي الإيراني.

وبحسب الخارجية السعودية أيضا فقد ناقش المبعوث الأميركي الخاص إلى إيران روبرت مالي، ووزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان، تكثيف الجهود لمواجهة تصرفات طهران المخالفة لالتزاماتها النووية، ومنعها من دعم الميليشيات الإرهابية التي تعطل أمن واستقرار الشرق الأوسط والعالم.

وفي غضون ذلك، قال منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيف بوريل، إن إيران تريد الاجتماع مع مسؤولي الاتحاد الأوروبي في بروكسل، لكنه أشار إلى أنه لم يتضح بعد ما هي النصوص التي تريد إيران مناقشتها.

وأضاف بوريل أنه مستعد لاستضافة المسؤولين الإيرانيين لكنه لا يستطيع تحديد موعد الاجتماع.

من جهة أخرى، أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية أن على إيران أن تظهر للقوى العالمية عزمها على مواصلة محادثات الاتفاق النووي في فيينا حول البرنامج النووي.

وفي غضون ذلك، قال مسؤول إسرائيلي كان حاضرا محادثات الوفد الدبلوماسي مع المسؤولين الأميركيين في واشنطن لصحيفة "واشنطن بوست" إن إسرائيل مسرورة لأن إدارة بايدن اتخذت موقفًا أكثر صرامة تجاه إيران. وشدد على أن إيران يجب أن تشعر بأنها "محاصرة".

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها