بعد وفاتها حزنًا على فراق ابنها.. تشييع والدة أحد أطفال ضحايا رصاص الأمن الإيراني

Monday, 02/12/2024

ذكرت وسائل إعلام إيرانية أنه تم اليوم، الاثنين 12 فبراير (شباط)، تشييع جثمان هايدة مؤمني بيدزرد، والدة الطفل سبهر مقصودي، الذي قُتل برصاص الأمن الإيراني في الاحتجاجات الشعبية عام 2022.

وقالت مصادر إن مؤمني لجأت إلى استخدام الأدوية بشكل مفرط بعد مقتل ابنها؛ حزنًا عليه.

ووفقا لمنظمات حقوق الإنسان، قُتل أكثر من 500 متظاهر، بينهم أطفال ومراهقون، على يد قوات الأمن في إيران أثناء قمع الانتفاضة التي عمت البلاد ضد النظام، والتي بدأت بعد مقتل الشابة مهسا أميني بمركز لشرطة الأخلاق في طهران.

مزيد من الأخبار

خبرها
تار و پود - فصل دوم
هت‌تریک با مزدک میرزایی
۲۴

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها