تقارير حقوقية: عدد قتلى الاحتجاجات الإيرانية يصل إلى 328 شخصًا

Wednesday, 11/09/2022

ذكر موقع "هرانا" المعني بحقوق الإنسان في إيران أنه بحسب مصادره، فقد وصل عدد ضحايا الاحتجاجات الذين سقطوا على أيدي قوات الأمن الإيرانية 328 شخصًا حتى الآن.

ونشر "هرانا" اليوم، الأربعاء 9 نوفمبر (تشرين الثاني)، إحصائية جديدة لضحايا الاحتجاجات التي عمت إيران، والمرتبطة بالفترة من 17 سبتمبر (أيلول) إلى 8 نوفمبر 2022.

وبحسب هذه الإحصائيات، فمن بين 328 قتيلًا في الاحتجاجات حتى الآن، كان "50 شخصًا" دون سن 18 عامًا.

وأعلنت منظمة حقوق الإنسان الإيرانية، السبت 5 نوفمبر، أن عدد القتلى في الاحتجاجات بلغ 304 على الأقل، بينهم "على الأرجح 41 طفلًا".

وكتبت هذه المنظمة أنها لم تتسلم حتى الآن شهادات ميلاد ووثائق توضح بالضبط أعمار جميع الأطفال المقتولين، ولا تزال الجهود مستمرة لتسجيل أعمارهم بدقة.

كما قتل- بحسب "هرانا"- "38 من قوات الأمن" الإيرانية خلال قمع المتظاهرين.

وفي حين أن النظام الإيراني لم يقدم إحصاءات دقيقة عن المحتجزين خلال الاحتجاجات الأخيرة، فقد قدر هذا الموقع الإخباري عدد المعتقلين بما يقارب 15000 شخص، تم تحديد 1928 شخصًا منهم.

ومن بين الموقوفين الذين تم تحديد هويتهم 431 طالبًا.

ووفقًا لتقرير "هرانا"، فقد تم عقد 877 تجمعًا في المدن والجامعات في 137 مدينة و136 جامعة.

يذكر أن الاحتجاجات على مستوى البلاد في إيران، والتي بدأت بعد وفاة مهسا أميني في مركز اعتقال دورية الإرشاد، لا زالت مستمرة حتى الآن.

الأكثر مشاهدة

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها