دعوات للنزول إلى الشوارع ومواصلة الاحتجاجات بمختلف مدن إيران في ذكری أربعين قتلى الانتفاضة

Thursday, 11/03/2022

تزامنًا مع ذكری الأربعين لعدد من قتلی الانتفاضة الشعبية للمواطنين ضد النظام الإيراني في مختلف مدن إيران، تم نشر دعوات لعقد تجمعات، ويخطط المواطنون للخروج إلى الشوارع لمواصلة احتجاجاتهم.

ودعا ولي عهد إيران السابق رضا بهلوي، في تغريدة، إلى إحياء ذكرى أربعين میلاد جاوید بور، وغزالة جلابي، وحسین علي کیاکجوري، وبهنام لایق‌ بور، ومهسا موكویي، وحدیث نجفي، اليوم الخميس 3 نوفمبر، في جميع أنحاء إيران، وكتب أن النصر قريب.

في الوقت نفسه، نشر علي كريمي أيضًا ملصقًا من ذكری الاربعين لمقتل جواد حيدري، وحديث نجفي، وحنانة كيا، وغزالة جلابي.

وقد تم نشر ملصقات بأسماء القتلى في محافظتي كيلان ومازندران ودعوات للتجمع في هاتين المحافظتين.

وحيث إن جواد حيدري من أهالي قزوين تم نشر دعوات للتجمعات في هذه المدينة أیضا.

كما تم نشر دعوات أخرى للتجمع في طهران ومحافظات أخرى.

وهتف المشاركون في حفل ذكری الأربعين لمقتل حنان كيا، إحدى ضحايا الانتفاضة الشعبية في نوشهر، أمس الأربعاء، هتافات مثل "هذا العام هو عام الدم، سيسقط فيه المرشد خامنئي"، و"الموت لخامنئي". ورددوا هتاف "لن نخشی المدفع والدبابة والصاروخ، یجب أن یغادر رجال الدين" و"أنت عاهر أنت فاجر أنا فتاة حرة".

وقد تجمع الطلاب أيضًا في عدد من الجامعات والمدارس، كما تم نشر دعوات للاعتصام ومقاطعة الفصول الدراسية من قبل طلاب الجامعات.

وفي اليوم الأربعين لمقتل مهسا أميني، نظمت تجمعات احتجاجية ضخمة في طهران ومشهد وشيراز وأراك وقزوين وبندر أنزالي ومدن أخرى.

كما أنه في حفل ذكرى الأربعين لنيكا شاكرمي في لورستان، ردد الناس شعارات مثل "كل هذه السنوات من الجرائم، الموت لولي الفقيه" وأطلق رجال الأمن النار مباشرة على المتظاهرين.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها