الإيرانيون حول العالم ینسقون لمظاهرات حاشدة غدًا ضد النظام الإيراني وتوسع نطاق الإضرابات

Friday, 09/30/2022

تنسق الجماعات السياسية والناشطون والمعارضون للقيام بمظاهرات حاشدة، غدا السبت، حول العالم، وبالداخل أمام جامعات طهران ضد النظام الإيراني، وبالتزامن مع ذلك تتزايد المطالبات بانضمام فئات مختلفة من المجتمع الإيراني إلی الإضرابات في عموم البلاد.

وقد أعلن نجل شاه إيران الراحل، رضا بهلوي أنه يمكن للإيرانيين مساعدة أبناء وطنهم في إيران من خلال المشاركة في مسيرات الحرية التي تقام حول العالم مطلع أكتوبر [غدا السبت]، وعبر الاتصال بممثليهم في البرلمانات یستطیعون دعم أبناء وطنهم في الداخل. وأضاف: دعونا نذكر العالم بشكل موحد أن قلب الثورة الإيرانية ينبض وأن الإيرانيين لن يرتاحوا إلا بعد زوال هذا النظام.

وفي إطار استمرار الاحتجاجات العامة ضد النظام الإيراني، فإن مجموعة من شباب أحياء طهران، من خلال نشر إعلانهم رقم 4، دعت الناس إلى التجمع أمام جامعات طهران الكبری غدا السبت مطلع أكتوبر. حيث إنه في مثل هذا اليوم (1 أكتوبر)، ستقام عدة تجمعات بمدن العالم تضامنا مع المواطنين في إيران.

وأكد هذا البیان أن "حضور المواطنین ودعمهم لهؤلاء الشباب هو مسؤولية أهالي طهران"، وطالب جميع مواطني طهران، وخاصة الشباب منهم، بالتجمع أمام أقرب جامعة لمكانهم بدءًا من الساعة 2 ظهرًا.

من جهة أخرى، قالت نسرين ستوده، الناشطة في مجال حقوق الإنسان بإيران، خلال إجازتها من السجن، في مقابلة مع مجلة تايم: إن النظام سيستمر في القمع، لكن الاحتجاجات ستستمر أيضًا. بغض النظر عن طبيعة القمع، لا أرى سبيلا للعودة، فالاحتجاجات والاعتصامات التي بدأت تظهر احتمالية تغيير النظام بشكل جدي.

وأضافت: "احتجاجات إيران التي اندلعت بمقتل مهسا أميني، تظهر في الواقع الآلام التي عانتها نساء البلاد خلال هذه السنوات الـ43".

في غضون ذلك، خرجت مظاهرات واسعة النطاق للشعب الإيراني ضد النظام في الساعات المتأخرة من أمس الخميس والساعات الأولى من اليوم الجمعة في مختلف مدن إيران، بما في ذلك طهران ومشهد، وقم، ووارامين، وشيراز، وعبادان، ويزد، وكرمانشاه، ورشت، وبندر عباس، وكرمان، وجيرُفت، وسنندج، وسردشت.

وفي أجزاء كثيرة أخری من البلاد، استمرت الاحتجاجات من خلال نفير السیارات، وحرق الأوشحة، وترديد الهتافات من النوافذ والأسطح، وكتابة الشعارات.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها