تقرير للبرلمان الإيراني عن "هدايا" بالمليارات للحرس الثوري والاستخبارات ومسؤولين حكوميين

Saturday, 08/20/2022

نشر البرلمان الإيراني تقريرا عن تحقيقاته الخاصة بشركة "فولاد مباركة" في أصفهان، بين عامي 2017 و2021، وأعلن عن مخالفات بقيمة 92 ألف مليار تومان، تشمل: إهدار الأموال، وتقديم "الهدايا" لمؤسسات حكومية، ووزارة الاستخبارات، والحرس الثوري، وشخصيات سياسية.

ويشمل جزء من هذا التقرير أيضًا التواطؤ في تسليم العقود إلى مسؤولي حكومة حسن روحاني، الرئيس الإيراني السابق، والشخصيات السياسية أو أقاربهم، بما في ذلك مدير مكتب روحاني.

واتهم التقرير إسحاق جهانغيري، النائب الأول للرئيس الإيراني السابق، إضافة محمد نهاونديان ومحمود واعظي، مدير مكتب روحاني، بالتأثير على الشركة وتغيير مسؤوليها.

وقدم التقرير قوائم مفصلة من عمليات دفع شركة "فولاد مباركة" إلى مؤسسات مثل الحرس الثوري، ووزارة الاستخبارات، والشرطة ومكاتب ممثلي المرشد في محافظة أصفهان.

كما اعلنت لجنة التحقيق في البرلمان الإيراني أن هذه الشركة دفعت مليارا و500 مليون تومان لشرطة محافظة أصفهان وأكثر من 6 مليارات و335 مليون تومان للحرس الثوري في هذه المحافظة.

وبحسب مذكرة تفاهم ثلاثية تم توقيعها بين شركة "فولاد مباركة"، وبنك "رسالت"، والحرس الثوري في منطقة "مباركه"، تم تقديم قروض بقيمة 15 مليون تومان بفائدة 2 في المائة لأشخاص قدمهم الحرس الثوري للبنك.

كما دفعت شركة "فولاد مباركة" للحديد أكثر من مليارين و225 مليون تومان، بين عامي 2018 و2019 في الحسابات التي قدمتها دائرة الاستخبارات بمحافظة أصفهان، إضافة إلى مبالغ بقيمة 130 مليون تومان لهذه الدائرة على شكل قسائم شراء.

وأهدت الشركة سيارة أجنبية "إلنترا" وسيارتين "توسان" إلى دائرة الاستخبارات بمحافظة أصفهان.

وأضاف التقرير أيضا أن الشركة سلمت بطاقات بقيمة 500 مليون تومان إلى مدير الأمن في الشركة، ولم يتضح أين تم إنفاق المبلغ.

ووضعت الشركة أكثر من مليار و441 مليون تومان في حسابات مكاتب ممثلي المرشد الإيراني وخطباء الجمعة و950 مليون تومان لحساب الحوزة العلمية "غدير" وهي أيضا مؤسسة دولية.

وأضاف التقرير أيضا أن الشركة دفعت كذلك 300 مليون تومان لتجهيز مبنى المحكمة في مدينة زرين شهر.

عقود مع أقارب مسؤولي حكومة روحاني

وأفاد تقرير البرلمان الإيراني أن شركة "فولاد مباركة" أبرمت عقوداً مع أفراد تابعين لأصحاب النفوذ السياسي والاجتماعي، من بينهم زوجة محمود واعظي، مدير مكتب روحاني، وعباس آخوندي، وزير الطرق وبناء المدن السابق، وقدرت الله نوروزي، عمدة أصفهان السابق.

كما تم توقيع عقد مع الجامعة الأهلية فرع غرب طهران، بنيابة بروين دادانديش، زوجة محمود واعظي.

وبحسب لجنة التحقيق في البرلمان الإيراني، فقد وقعت شركة "مباركة" عقدا مع مينو هوشمند بور لنشر مجلة من 500 نسخة، بقيمة مليارين و200 مليون تومان.

وأكد التقرير أن هوشمند بور "شخص صوري" ومقرب من محمد عطريان فر، عضو حزب كوادر البناء الإيراني.

الرحلات الخارجية وتقديم الهدايا للأشخاص

ويتعلق جزء من تقرير التحقيق الذي أجراه البرلمان بشأن شركة "مباركة" للفولاذ في أصفهان أيضًا بالرحلات الخارجية، حيث دفعت الشركة مبلغ 160 مليون تومان مقابل مهمة غير ضرورية للرئيس التنفيذي لشركة "آتيه فولاد نقش جهان" في أصفهان إلى عمان لزيارة إحدى الشركات المماثلة هناك.

كما دفعت الشركة 350 مليون تومان بشكل مسبق مسبق لـ6 رحلات خارجية، فيما تم إلغاء هذه الرحلات.

وأضاف التقرير أنه تم في بعض الشركات التابعة لشركة "فولاد مياركة"، توظيف أشخاص وأقارب كبار المسؤولين في الشركة، مثل توظيف أحمد رضا عظيميان، شقيق الرئيس التنفيذي لشركة "فولاد مباركة" وتوظيف نجل مدير أمن الشركة.

وكتب التقرير أن شركتي "توكا" للإنتاج و"توكا" للطلاء، التابعتين لشركة "فولاد مباركة"، دفعتا مبلغ 400 مليون تومان لشخص، دون تلقي أي سلع أو خدمات مقابلها، وتبين بعدها أن المبلغ كان بماثلة "مساعدة".

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها