الحكم بالسجن عامين على رجل دين إيراني بسبب انتقاده للنظام

8/2/2022

قضت محكمة إيرانية بالسجن لمدة عامين على رجل الدين المنتقد للنظام الإيراني، "وحيد هروآبادي"، وتجريده من ملابسه الدينية، وحظره من مغادرة البلاد لمدة عامين آخرين بعد إتمام حكم السجن، بسبب كتاباته الاحتجاجية على مواقع التواصل الاجتماعي.

يذكر أن هروآبادي تم اعتقاله في شهر يونيو (حزيران) من هذا العام أثناء مغادرته الحدود من معبر "بازركان" شمال غربي إيران، بينما كان من المقرر قبل ذلك أن يحاكم بتهمة "إهانة المرشد علي خامنئي ونشر أكاذيب بقصد تشويش الرأي العام والدعاية ضد النظام".

وقد نشر حساب رجل الدين على "تويتر" هذا الحكم، اليوم الثلاثاء 2 أغسطس (آب)، والذي ورد فيه أنه حكم عليه بالسجن لمدة عامين بتهمة "نشر أكاذيب في الفضاء الافتراضي بقصد تشويش الرأي العام"، وتجريده من زيه الديني بتهمة "انتهاك الكرامة".

وكان من بين الاتهامات الموجهة إلى هروآبادي "عدم التقيد بشؤون رجال الدين من خلال عمله كبائع متجول وهو يرتدي الملابس الدينية".

لكن رئيس الفرع الثالث للمحكمة الخاصة برجال الدين، آصف حسيني، برّأ هروآبادي من تهمة "النشاط الدعائي ضد النظام" وتهمة إهانة المرشد الإيراني.

شارك بآرائك

شارك بآرائك ورسائلك ومقاطع الفيديو حتى نتمكن من نشرها